لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

أعداد المشردين في واشنطن تصل إلى مستويات قياسية

 محادثة
أعداد المشردين في واشنطن تصل إلى مستويات قياسية
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

أعداد المشردين والأشخاص من دون مأوى تسجل مستويات قياسية في العاصمة الأميركية واشنطن. أكثر من اربعة آلاف شخص يعيشون في العراء أو في مراكز إيواء مؤقتة وهذا حسب آخر احصاء عن المشردين في واشنطن. عدم وجود مساكن بأسعار معقولة وارتفاع أسعار الإيجارات وتزايد عدم المساواة في الدخل وأزمة العقارات والبنوك أجبرت آلاف العائلات على التقدم إلى السلطات المحلية لطلب المساعدة في إيجاد سكن مؤقت.

“أشعر بالحرج، لا أحسّ بوجودي كرجل في المنزل لأنني ببساطة عاجز عن تقديم أيّ شيء لعائلتي، ولا أستطيع حتى تلبية طلبات أبنائي، لذا فأنا أقوم بالتسول دائما“، يقول هذا السيد

وفي ظلّ صعوبة الوضعين الاقتصادي والاجتماعي يقصد عدد كبير من المشردين المراكز والملاجئ التي توفر غرفا مؤقتة ووجبات غذائية. الحكومة الأميركية تسعى إلى بذل المزيد من الجهود لمساعدة المشردين وتقليص الهوة الاجتماعية والفقر.

“مشكلة واشنطن هي مثال حيّ لما يحدث في جميع مدن أنحاء البلاد، هناك نقص حاد في المساكن ذات الأسعار المعقولة. أعتقد أننا نرى الكثير من البناء والتشييد في هذه المدينة، لكن الأسعار ليست معقولة بالنسبة للأسر والأفراد ذوي الدخل المنخفض والذين هم بحاجة إلى الحصول على تلك الأنواع من الموارد”.

يذكر أنّ عدد المشردين في الولايات المتحدة تضاعف منذ الأزمة المالية في ألفين وثمانية حيث اضطرت مئات العائلات إلى التخلي عن منازلها بسبب أزمة الرهن العقاري، كما ساهمت ظاهرة فقدان الوظائف في إرتفاع نسبة الفقر. من جهة أخرى ألغت بعض الولايات المساعدة الخاصة بتوفير السكن والمخصصة لعائلات المشردين.