لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

لوبان الإبنة تطرد والدها من حزب الجبهة الوطنية

 محادثة
لوبان الإبنة تطرد والدها من حزب الجبهة الوطنية
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

حزب الجبهة الوطنية اليميني يقيل مؤسسه جون ماري لوبان بعد جلسة استثنائية وطارئة للحزب استمرت ثلاث ساعات يوم الخميس.

طرد الرئيس الشرفي جاء إثر تصريحاته التحريضية ونزاعه المستمر مع ابنته الرئيسة الحالية للحزب مارين لوبين.

جون ماري لوبان زعيم الجبهة الوطنية اليميني المتطرف السابق:” أن أتعرض للاضطهاد من قبل الحركة التي أسستها، وأن تكون رئيسة هذا الحزب هي ابنتي، في الواقع أعتقد أن الأمر صعب للغاية بالنسبة لي.”

الحزب اليميني المتطرف جمد عضوية مؤسسه البالغ من العمر ستة وثمانين عاما في شهر مايو المنصرم إثر تصريحاته المتكررة بأن غرف الغاز النازية كانت مجرد “تفصيل في التاريخ” في الحرب العالمية الثانية.

لوبان الأب أسس الحزب في العام 1972 إلى غاية العام 2011 قبل تولي ابنته الساعية إلى كرسي الإليزيه زمام الأمور في الحزب.

لوبان انتخب نائبا في البرلمان الفرنسي سنتي 1956 و 1988، وحقق سنة 2002 مفاجأة كبرى بوصوله إلى الدور الثاني في الانتخابات الرئاسية أمام الرئيس السابق جاك شيراك.

لوبان الإبنة تسعى للفوز بالانتخابات الرئاسية المقررة في العام 2017 ، وتحاول جاهدة إبعاد الحزب عن ماضيه العنصري والمعادي للسامية للظفر بأكبر عدد من الأصوات في الاقتراع المقبل.