الانفصاليون الكتالونيون يضعون خطة طريق لانفصال الاقليم وماريانو راخوي يصعّد من لهجته

الانفصاليون الكتالونيون يضعون خطة طريق لانفصال الاقليم وماريانو راخوي يصعّد من لهجته
Copyright 
بقلم:  Adel Dellal
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

بعد انتخابات الاثنين التي أسفرت عن اختيار رئيسة جديدة للبرلمان الإقليمي لمنطقة كاتالونيا الاسبانية، ها هو النشيد الكاتالوني يملأ المكان، محفز آخر

اعلان

بعد انتخابات الاثنين التي أسفرت عن اختيار رئيسة جديدة للبرلمان الإقليمي لمنطقة كاتالونيا الاسبانية، ها هو النشيد الكاتالوني يملأ المكان، محفز آخر للأحزاب القومية المؤيدة للانفصال من وضع خطة الطريق الخاصة باستقلال المنطقة عن اسبانيا بحلول عام ألفين وسبعة عشر. ومن دون شكّ ستلقي مسألة انفصال الإقليم عن اسبانيا بظلالها على حملة الانتخابات العامة المقررة في العشرين من ديسمبر-كانون الأول.

رئيس الوزراء الأسباني ماريانو راخوي كان قد أعرب عن استعداده “للحوار” غداة الفوز الانتخابي للانفصاليين في كاتالونيا لكن دائما في إطار الدستور وليس بشأن “نهاية وحدة اسبانيا”. راخوي قال في هذا الشأن: “لا أملك الكلمات لوصف هذه المبادرة ولكنه عمل استفزازي يتظاهر من خلاله البعض بتجاهل القانون. بكلّ بساطة إنهم يقومون بذلك لأنّ القانون الآن ليس في صالحهم. الحكومة التي أرأسها تضمن وستضمن مستقبلا بأنهم لن يتمكنوا من بلوغ أهدافهم“، أكد رئيس الوزراء الاسباني ماريانو راخوي.

وكان الائتلاف الانفصالي الرئيسي في كاتالونيا قد أعلن أنه قادر على إطلاق العملية التي ستقود هذه المنطقة الغنية في شمال شرق اسبانيا نحو الاستقلال في ألفين وسبعة عشر بعد فوزه في الانتخابات الإقليمية.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

4 أشخاص يلقون حتفهم على سواحل إسبانيا بسبب سوء الأحوال الجوية واضطراب البحر

شاهد: الاحتفال بخميس العهد بموكب "الفيلق الإسباني" في ملقة

شاهد: متحف الأضواء في مدريد ... مساحة مبتكرة بتجارب غامرة