عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

محكمة في البرازيل تعلق تعيين الرئيس السابق لولا دا سيلفا كبيرا لموظفي الرئاسة

Access to the comments محادثة
euronews_icons_loading
محكمة في البرازيل تعلق تعيين الرئيس السابق لولا دا سيلفا كبيرا لموظفي الرئاسة
حجم النص Aa Aa

علق قاض فدرالي في البرازيل تعيين الرئيس السابق لويس اناسيو لولا دا سيلفا في منصب كبير موظفي الرئاسة بناء على عرض من الرئيسة الحالية ديلما روسيف، المظاهرات الحاشدة خرجت الخميس في برازيليا العاصمة، بعض المسيرات كانت مؤيدة للتعيين واخرى ترفضه وترى فيه حماية له من السجن والملاحقات القانونية فضلا عن مساندته لحكومة روسيف المأزومة، وقررت الحكومة الاستئناف على قرار القاضي الفدرالي.
تقول الرئيسة ديلما روسيف: “البرازيل تواجه اليوم ظروفا اقتصادية وسياسية صعبة، في هذه اللحظة لا استطيع ولن افعل اي شيء من دون احد، في هذه المناسبة يجب ان نبقى متعاضدين بالبرازيل، انا ولولا وقاعدتنا السياسية، والاجتماعية وحتى المعارضة، كلنا نريد الخير لهذا البلد”.
وقد كشف عن تسريب مكالمة هاتفية بين روسيف ولولا حول ورقة ارسلت من روسيف للرئيس السابق فسرت على انها تستخدم لحالات الطوارىء لعرقلة سير التحقيقات وانتهاك الدستور.
ويتمتع لولا بحصانة نسبيىة امام كافة الجهات القضائية باستثناء المحكمة العليا اثر نشر تعيينه كبيرا لموظفي الرئاسة، لكن الشارع البرازيلي ما يزال يرفض التعيين ويرى فيه ردا للجميل من روسيف للرئيس السابق الذي كان له الفضل في ان تصبح رئيسة للبلاد.