كأس أوروبا على الأبواب وإضرابات فرنسا تشتد

كأس أوروبا على الأبواب وإضرابات فرنسا تشتد
بقلم:  Euronews
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

كأس أوروبا لهذا العام يقترب وأجواء التوتر ترتسم في فرنسا بدون مخرج سريع للأزمة الناتجة عن الاضرابات المفتوحة في القطاعات العامة التي تعتبر بمثابة الشرايين حالية…

اعلان

كأس أوروبا لهذا العام يقترب وأجواء التوتر ترتسم في فرنسا بدون مخرج سريع للأزمة الناتجة عن الاضرابات المفتوحة في القطاعات العامة التي تعتبر بمثابة الشرايين حالية للدولة.

ففي قطاع السكك الحديدية على سبيل المثال، تم تمديد الإضراب حتى الخميس المقبل ويقول “برنار جارجيولو” أحد موظفي السكك الحديدية:” وجود كأس أوروبا أو عدم وجوده، سنستمر في الإضراب فلقد صمدنا لمدة ثلاثة أشهر، وسيتم إستخدام كل الوسائل الممكنة للضغط على الحكومة”.

في ضواحي باريس بدا المشهد مقلقا لتزايد أعداد المتظاهرين في الشوارع، وسط محاولات العامة للوصول إلى وجهاتهم.

تظل نقطة الخلاف الأساسية منذ آذار/مارس هي اصلاح قانون العمل ولكن تفجرت قضايا أخرى للمتظاهرين في الوقت نفسه.

تقول “إما مارسجاجيليا“، رئيسة بزنس يوروب:” من المهم للغاية أن نتخطى هذا الأمر، من أجل الحصول على المزيد من القدرة على المنافسة ولإقناع الشركات على الاستثمار في فرنسا، ما يحدث ليس بلطيف على الإطلاق، مثل النقص في الوقود، وتعطيل المواصلات، آمل أن يتوقف كل هذا، أن تتولى فرنسا الإصلاحات الهيكلية لأنهم في حاجة إلى ذلك”.

طبقا لتقارير الشركة الوطنية للسكك الحديدية الفرنسية، فأن السكك الحديدية الفرنسية تعاني من إضراب كبير منذ الأربعاء، حيث لم يتم تسيير سوى ثلاثة أو أربعة قطارات، أما القطارات فائقة السرعة فقد عملت بنسبة ستين بالمائة. قدرت نسبة المضربين في الشركة بسبعة عشر بالمائة.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

لماذا انسحبت رئيسية بلدية باريس نهائيا من منصة إكس توتير سابقا؟

وكالة الأدوية الأوروبية توافق على طرح لقاح شركة "فالنيفا" الفرنسية ضد فيروس شيكونغونيا

محاكمة ستة تلاميذ في فرنسا في قضية اغتيال مدرس التاريخ صامويل باتي عام 2020