هيلاري كلينتون تعتذر لنصف مُناصِري تْرامْبْ الذين وصفتهم بـ: "البائسين"

هيلاري كلينتون تعتذر لنصف مُناصِري تْرامْبْ الذين وصفتهم بـ: "البائسين"
بقلم:  Euronews
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

اعتذرت أمس السبت هيلاري كلينتون المرشحة عن الحزب الديمقراطي لخوض الانتخابات الرئاسية في الولايات المتحدة الأمريكية في نوفمبر/تشرين الثاني المقبل عمَّا اعتُبِر إهانة منها لمواطنين أمريكيين حينما قالت م

اعلان

اعتذرت أمس السبت هيلاري كلينتون المرشحة عن الحزب الديمقراطي لخوض الانتخابات الرئاسية في الولايات المتحدة الأمريكية في نوفمبر/تشرين الثاني المقبل عمَّا اعتُبِر إهانة منها لمواطنين أمريكيين حينما قالت مؤخرا في نيويورك إنها تعتبر نصف أنصار منافسها الجمهوري دونالد تْرامب “أُناسًا بائسين” يثير وُجودُهم، الذي يعززه برأيها دونالد ترامب، الأسف.

خلال الاعتذار، أوضحتْ كلينتون، التي كانت تقصد بهؤلاء مَن وصفتْهُم بـ: “العنصريين والمتعصبين جنسيا وكارِهي الأجانب والمعادين للإسلام“، أنها بالغتْ في التعميم، لكنها لن تتوقف عن انتقاد وفضح ما وصفته بـ: التعصب والخطاب العنصري” لمنافسها الجمهوري. تْرامبْ الذي تقول الاستطلاعات الأخيرة إن نسبة شعبيته تقترب من نسبة شعبية كلينتون يتوقع، حسب تغريدة له على موقع تويتر، أن تكلفها تصريحاتها اللاذعة تجاه أنصاره غاليًا في الاستطلاعات المقبلة مُذَكِّرا إياها بتصريحات للرئيس أوباما تعود إلى السنوات الماضية قال فيها إن الرئيس الأمريكي يجب أن يكون رئيسا لكل الأمريكيين.

الخبراء يدعمون هذه التوقعات ويؤكدون أن تصريحات المرشحة الديمقراطية قد تُعطي الانطباع بأنها تزدري وتكره نسبة هامة من الأمريكيين وأنها ستقف ضد مصالحهم، مما قد يؤدي إلى التردد إزاءها أو حتى خشية وصولها إلى البيت الأبيض.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

دونالد ترامب يفوز بترشيح الجمهوريين في ميشيغان وميزوري

بايدن يجري الفحص البدني السنوي وعيون الناخبين على النتائج

فيديو: بايدن يحسم الانتخابات التمهيدية في ميشيغان رغم اعتراضات الأمريكيين العرب