Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
ابحثوا عنا
اعلان

إخلاء بؤرة عمونا الاستيطانية ... و الخارجية الفلسطينية تحذر من استغلال العملية لتصعيد الاستيطان

إخلاء بؤرة عمونا الاستيطانية ... و الخارجية الفلسطينية تحذر من استغلال العملية لتصعيد الاستيطان
Copyright 
بقلم:  Smain Djaouti مع الوكالات
نشرت في
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

عشرات المستوطنين الاسرائليين قدموا إلى بؤرة عمونا الاستيطانية في الضفة الغربية المحتلة، إحتجاجاً على عملية الاخلاء التي نفذتها قوات الأمن صباح الاربعاء تنفيذا لقرار المحكمة العليا…

اعلان

عشرات المستوطنين الاسرائليين قدموا إلى بؤرة عمونا الاستيطانية في الضفة الغربية المحتلة، إحتجاجاً على عملية الاخلاء التي نفذتها قوات الأمن صباح الاربعاء تنفيذا لقرار المحكمة العليا الاسرائيلية. البؤرة العشوائية تجمع الإسرائيليين الذين يعتقدون أن الضفة الغربية جزء من “إسرائيل الكبرى”.
و رغم عدم شرعيتها بنظر القانون الإسرائيلي إلا أن البؤرة تطورت باستخدام أموال عامة منذ إنشائها عام 1995 قرب مستوطنة عوفرا شمال مدينة رام الله، و كان بها 40 عائلة.
الحكومة الاسرائيلية برئاسة بنيامين نتنياهو تسعى لتعويض المستوطنين عبر إقامة وحدات استيطانية جديدة ، و محاولة اقرار مشروع قانون لتشريع البؤر العشوائية. و مع وصول دونالد ترامب للبيت الأبيض، أعطت اسرائيل الضوء الأخضر لبناء أكثر من 6000 وحدة استيطانية في القدس الشرقية و الضفة الغربية المحتلتين.
بدورها وزارة الخارجية الفلسطينية حذرت من مغبة استغلال نتنياهو وحكومته لعملية اجلاء مستوطنة عمونا و توظيفها لتصعيد الاستيطان.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

تقرير: إسرائيل تستخدم الماء كسلاح حرب في غزة والفلسطيني يحصل على أقل من 5 لترات يوميا

غالانت يصدر أمر استدعاء للخدمة العسكرية لـ1000 من اليهود الحريديم.. خطوة قد تهز حكومة نتنياهو

الكنيست يقر رفض إقامة دولة فلسطينية لا بتسوية ولا بشكل أحادي.. "خطر وجودي على إسرائيل"