اسبانيا: الحكم بإبعاد أرتور ماس من تولي مناصب سياسية لمدة سنتين

اسبانيا: الحكم بإبعاد أرتور ماس من تولي مناصب سياسية لمدة سنتين
بقلم:  Euronews
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

أرتور ماس الرئيس السابق لمقاطعة كاتالونيا الإسبانية يحرم من تولي المناصب العامة والسياسية لمدة سنتين ودفع غرامة مالية تفوق ستة وثلاين ألف يورو، هذا ما أعلنته الإثنين محكمة الاستئناف في برشلونة حيث مثل

اعلان

أرتور ماس الرئيس السابق لمقاطعة كاتالونيا الإسبانية يحرم من تولي المناصب العامة والسياسية لمدة سنتين ودفع غرامة مالية تفوق ستة وثلاين ألف يورو، هذا ما أعلنته الإثنين محكمة الاستئناف في برشلونة حيث مثل بتهمة العصيان وتحدي قرار المحكمة الدستورية بتنظيم استفتاء حول استقلال منطقة كتالونيا في نوفمبر/تشرين الثاني 2014.

بعد قرار المحكمة أرتور ماس صرّح قائلا:“سوف نقوم بنفس الشيء مرة أخرى، نحن لا نتأسف على أي أمر كان، نحن ديمقراطيون، وبحكم هذا الأمر لم نقم سوى بالإستماع لشعبنا كما أنّنا أطعنا الناس الذين منحنونا هذه الولاية.”

أرتور ماس قال إنّه سيطعن في هذا الحكم أمام المحكمة العليا الإسبانية كما أكّد أنّه سيلجأ إلى المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان إن اقتضى الأمر.

كما أصدرت المحكمة حكما في حق المساعدتين السابقتين لماس، جوانا أورتيغا وإيران ريغو، بحرمانهما من تولي أي منصب رسمي في البلاد لمدة واحد وعشرين شهرا للأولى وثمانية عشر شهرا للثانية.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

شاهد: الذكاء الاصطناعي نجم المؤتمر العالمي للهواتف المحمولة في برشلونة

للأسبوع الرابع على التوالي.. مزارعو إسبانيا يغلقون الشوارع بجراراتهم احتجاجاً على السياسات الأوروبية

شاهد: 200 ساكن حاولوا الهروب من ألسنة اللهب.. حريق هائل يجتاح مبنيين في مدينة فالنسيا الإسبانية