لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

الصين قلقة حيال ميول بيونغ يانغ لتطوير اسلحتها النووية والصاروخية

 محادثة
الصين قلقة حيال ميول بيونغ يانغ لتطوير اسلحتها النووية والصاروخية
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

بعد ان لوح الرئيس الاميركي دونالد ترامب باستخدام القوة العسكرية لايقاف كوريا الشمالية عن تطوير صواريخها الباليستية وذات الرؤوس النووية،عاد واستخدم اسلوب اسلافه وهو الاعتماد على الصين.

من جهتها بكين عبرت عن قلقها الشديد حيال ميول كوريا الشمالية الاخيرة في تطوير اسلحتها النووية والصاروخية. واعلنت معارضتها لاي تصعيد قد يؤدي لاندلاع حرب نووية.

وقال المتحدث باسم وزارة خارجيتها لو كانغ، يوم الاربعاء “الصين ما تزال ملتزمة بتحقيق نزع السلاح النووي في شبه الجزيرة الكورية والحفاظ على السلام والاستقرار فيها. كما انها مستمرة في حل المسائل من خلال الحوار والمفاوضات”.

مجموعة السفن الحربية الاميركية وعلى رأسها حاملة الطائرات كارل فنسون، والتي يفتخر بها ترامب واصفاً اياها بـ“الاسطول الحربي المتكامل وذات قدرة على اخضاع
زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ اون“، لم تتواجه مباشرة صوب شبه الجزيرة الكورية كما أُعلِن لكنها استكملت تدريباتها في استراليا، وعنها تحدث وزير الخارجية الاميركي جيم ماتيس “بدلاً من ان تستكمل طريقها بعد مغادرتها من سنغافورة، توجهت لتكمل جزءاً من رحلتها في تلك المنطقة لكنها في طريقها الى كوريا”.

بيونغ يانغ وخلال عرض عسكري يوم السبت، عرضت صواريخ باليستية جديدة عابرة للقارات، وفي اليوم التالي اجرت تجربة صاروخية فاشلة لكنها اثارت انتقادات دولية.