لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

فيضانات موسمية تجتاح الهند وتعزل مئات القرى النائية

 محادثة
فيضانات موسمية تجتاح الهند وتعزل مئات القرى النائية
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

قالت الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر إن الفيضانات الموسمية في جنوب القارة الأسيوية أثرت على حياة 32 مليون مواطن في الهند و بنغلادش و نيبال .

وأشارت المنظمة الدولية أن ولاية بيهار شمال شرق الهند هي أكثر المناطق تضررا بالفيضانات التي تنهمر عليها من مرتفعات نيبال، وقد جرفت المياه المساكن المصنوعة من الخشب والصفيح.

كما تسببت الفيضانات بعزل مئات القرى النائية في ولاية بيهار، وأصبح من الصعب إيصال المساعدات إليها.

“إنها أسوأ فيضانات تشهدها أجزاء من جنوب آسيا منذ عقود. تسببت بعزل مجتمعات بأكملها” قال جاغان شاباجين، الأمين العام للعمليات بالاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر.

وأضاف شاباجين: “القوارب هي الطريقة الوحيدة لإيصال المساعدات لبعض هذه القرى، فالطعام نفد في كثير منها”.

وقد أدت أمطار غزيرة هطلت السبت إلى سيول قوية في ولاية أوديشا في شرق الهند مما أوقف كل مظاهر الحياة فيها.

وتسبب هطول الأمطار الغزيرة في بوبانسوار في غمر الطرق وخطوط السكك الحديدية كما غمرت مئات المنازل وألحقت أضرارا بها. وقال سكان محليون إن استمرار هطول الأمطار أدى لتدهور الموقف في الولاية.

وفي مدينة شيملا في الشرق أطاح انهيار أرضي ضخم بالمركبات وألحق أضرارا بمبان من بينها معبد. وقال ضابط في الشرطة إن الانهيار لم يتسبب في سقوط قتلى وتم إجلاء السكان من المنطقة.

والفيضانات والسيول مشكلة سنوية في جنوب آسيا خلال فترة الرياح الموسمية لكن تداعي البنية التحتية المدنية وتوسع المدن بشكل خارج عن السيطرة وانسداد قنوات تصريف المياه أدى إلى تفاقم المشكلة.