المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

ممثل أفغاني لاجىء يواجه شبح الترحيل من السويد

Access to the comments محادثة
بقلم:  Euronews
euronews_icons_loading
ممثل أفغاني لاجىء يواجه شبح الترحيل من السويد

قد يكون اللاجئ الشاب الذي يلعبه الممثل الأفغاني أجمل شامزي في الكوميديا الإذاعية للبي بي سي “الشتاء البارد السويدي” قد منح حق اللجوء والبقاء على أرض السويد، ولكن ذلك ليس حال الممثل في حقيقته، حيث تم إبلاغ شامزي بأنه لن يسمح له بالبقاء في السويد.

شامزي هو واحد من بين ال 163 ألف لاجئ الذين جاءوا إلى السويد في عام 2015.

وكان الشاب البالغ من العمر 18 عاما يعيش في بلدة إكسجو الصغيرة، على بعد 330 كيلومترا من العاصمة ستوكهولم، حيث كان يذهب إلى المدرسة، ويتعلم اللغة ويلعب كرة القدم.

ويقول الممثل بأنه يريد البقاء في السويد ولعب كرة القدم والحصول على وظيفة تمكنه من مساعدة الآخرين لتتيح لهم فرصة مستقبل أفضل.

ولكن رفض طلبه للجوء يضعه أمام الأمر الواقع، فهو يواجه إمكانية العودة إلى أفغانستان، حيث يقول إن والده قد اختطف وتم قتل شقيقه.

ومن المقرر أن يستأنف أجمل شامز قرار مجلس الهجرة السويدي بعدم منحه بطاقة لاجئ. وقد منح حارسه القانوني، أوستين جونسون، قدرة التوكيل عنه لمساعدته.