عاجل

عاجل

الزعيم الكوري يتحكم في الطقس

تقرأ الآن:

الزعيم الكوري يتحكم في الطقس

 This photo released by North Korea's KCNA
حجم النص Aa Aa

ذكرت وسائل إعلام محلية في كوريا الشمالية أن الرئيس كيم جونغ أون يقضي وقت فراغه في أعالي قمم الجبال للصلاة من أجل التحكم في الطقس. وزعم كيم جونغ أون تحكمه في الطقس وذكر أن جبل مونت بايكتو، الذي يبلغ ارتفاعه تسعة آلاف قدم فوق سطح البحر، عادة ما يكون مكانا خطيرا ملئ بالانحدارات الثلجية خلال شهر ديسمبر/ كانون الأول ولكن خلال الزيارة سطعت الشمس وأصبح المشهد خلاب. وبعد تصريح كيم جونغ أون ذكرت وسائل الإعلام المحلية أن أون قادر على التحكم في الطبيعة.

ولم يكف الإعلام الكوري بتأليه رئيسه بل بث أيضا سلسلة إنجازات كيم جونغ أون قائلا إنه استطاع بمساعدة علماء تصنيع دواء معجزة، وهو عبارة عن مزيج من الجينسنغ وبعض المعادن النادرة التي يمكن استخراجها من الأرض. الدواء العجيب يعمل بالحقن وزعم التليفزيون المحلي أن حقنة واحدة من هذا الدواء كافية لعلاج الإيدز والإيبولا وأنواع عديدة من السرطانات وأمراض القلب والعجز الجنسي والصرع والشيخوخة والاتهاب الكبد الوبائي.

للمزيد: كيم جونع أون يزور "الجبل المقدس" المغطى بالثلج

وعلقت جريدة نيوزويك على تصريحات الإعلام الكوري الشمالي ذاكرة أن والد الزعيم الكوري استطاع قيادة سيارة في سن الثلاث سنوات كما استطاع ركوب البحر في التاسعة من العمر.

وذكرت صحيفة غاردين البريطانية أن كيم جونغ أون قاد مجموعة من العلماء الكوريين إلى مكان الهيكل العظمي لوحيد القرن وقال إن والده كان أول من اكتشف هذا الهيكل. بالمناسبة ذكرت وسائل الإعلام الكورية أيضا أن والد الرئيس الكوري استطاع المشي وهو لم يتجاوز من العمر الثلاثة أسابيع، وأضافت أن يوم ميلاد كيم جونغ أون ظهر في سماء كوريا الشمالية قوسان قزح في سماء كوريا الشمالية وبالتالي فهي لا تستبعد أبدا قدرة كيم جونغ أون على التحكم في الطقس.

للمزيد: تعرف على "مرض الشبح" في كوريا الشمالية