عاجل

الوليد بن طلال ينفي تعرضه للتعذيب ويقول سأنسى وأسامح

 محادثة
الوليد بن طلال
الوليد بن طلال
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

قال الأمير السعودي الوليد بن طلال رئيس شركة "المملكة القابضة" والذي احتجز قرابة ثلاثة أشهر في فندق "ريتز كارلتون" في الرياض في إطار حملة لمكافحة الفساد في السعودية لشبكة بلومبرغ إنه أبرم اتفاقا مع الحكومة من أجل إطلاق سراحه.

ويكشف الأمير في مقابلة تبث الثلاثاء عن مزيد من تفاصيل اتفاقه مع الحكومة وطبيعة احتجازه، لكنه قال إن من السهل التحقق من أنه لا يزال يملك حصة 95% في شركته للاستثمار العالمي.

سأنسى وأسامح

وأعرب بن طلال في مقتطف بث من المقابلة عن تأييده لحملة مكافحة الفساد قائلا : "أنا مع حملة مكافحة الفساد في المملكة العربية السعودية." وتابع موضحا : "لسوء الحظ كنت من بين تلك المجموعة، ولحسن الحظ أنني خرجت، وعادت الحياة لطبيعتها."

ونقلت الشبكة الأميركية عن بن طلال قوله "لست من الأشخاص الذين يقولون سأنسى لكن لن أسامح، بل سأقول إنني أنسى وأسامح".

وقال الصحفي الذي أجرى المقابلة إن الوليد بن طلال نفى تعرضه للتعذيب خلال فترة الاحتجاز.

للمزيد:

الوليد بن طلال يتهم وسائل إعلام بنشر "أخبار مزيفة" عن بلاده وشركته

الوليد بن طلال يبيع حصته في فندق بدمشق لرجل أعمال مقرب من الأسد

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox