عاجل

عاجل

نشرة الأخبار الأسبوعية 23آذار/مارس 2018

 محادثة
تقرأ الآن:

نشرة الأخبار الأسبوعية 23آذار/مارس 2018

نشرة الأخبار الأسبوعية 23آذار/مارس 2018
حجم النص Aa Aa

في هذه الإحاطة الإخبارية الاسبوعية، نحدثكم عن أهم الأخبار التي وسمت الأسبوع الحالي،سياسيا و اقتصاديا و حتى اجتماعيا.

أزمة دبلوماسية مابين لندن وموسكو

يبدو انّ العلاقات بين بريطانيا وروسيا تتجه نحو التأزم بعد أن دعت لندن لاجتماع طارئ لمجلس الأمن الدولي لاطلاع الأعضاء على مستجدات الأمور في تحقيق حول هجوم بغاز الأعصاب استهدف عميلا روسيا مزدوجا سابقا وابنته. وكانت رئيسة وزراء بريطانيا تيريزا ماي قد قالت إن من المرجح جدا أن تكون روسيا وراء الهجوم على العميل السابق سيرغي سكريبال وابنته يوليا المحتجزين في المستشفى في حالة حرجة، وهي الاتهامات التي تنفيها روسيا جملة وتفصيلا.

حرب كلامية

شكت روسيا من أن بريطانيا لم تقدم أي أدلة على ضلوعها في هجوم سالزبري وقالت إنها مصدومة ومندهشة من تلك المزاعم.وصعدت بريطانيا من حدة حرب كلامية مع روسيا بشأن الواقعة في الأيام الماضية. وقال وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون أمس الجمعة إن من المرجح بشدة أن يكون الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بنفسه هو الذي اتخذ قرار الاستعانة بغاز أعصاب يستخدم لأغراض عسكرية للقضاء على سكريبال.ودعت بريطانيا والولايات المتحدة وألمانيا وفرنسا بشكل مشترك من روسيا تفسير الهجوم فيما قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إن روسا فيما يبدو هم المسؤولون عنه.وقالت روسيا إنها منفتحة على التعاون مع بريطانيا لكنها رفضت مطالب بريطانية بتفسير كيف استخدم (نوفيتشوك)، وهو غاز أعصاب طوره الجيش السوفيتي، لمهاجمة سكريبال.

السفارة الروسية: طرد بريطانيا دبلوماسيين تصرف غير مقبول وقصير النظر قالت السفارة الروسية في لندن يوم الأربعاء إن قرار بريطانيا طرد 23 دبلوماسيا روسيا بعد واقعة تسميم جاسوس روسي مزدوج سابق تصرف عدائي ولا مبرر له.

وتتهم بريطانيا روسيا بالمسؤولية عن الهجوم على سيرجي سكريبال وابنته في سالزبري بجنوب لندن غير أن روسيا تنفي ضلوعها في الأمر وتقول إن بريطانيا مسؤولة عن تدهور العلاقات بين البلدين.

وقالت السفارة الروسية في بيان ردا على قرار الطرد “نعتبر هذا تصرفا عدائيا غير مقبول بالمرة ولا مبرر له وقصير النظر”.وتابع “مسؤولية تدهور العلاقات الروسية البريطانية تقع برمتها على عاتق القيادة السياسية الحالية في بريطانيا”

روسيا: سنرد على طرد بريطانيا الدبلوماسيين الروس
نقلت وكالة الإعلام الروسية للأنباء عن السفير الروسي في بريطانيا الكسندر ياكوفينكو تحذيره لبريطانيا يوم الأربعاء من إجراءات مماثلة إذا طردت بريطانيا دبلوماسيين روسا.وقالت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي في كلمة أمام البرلمان البريطاني بعد تصريحات السفير إن بريطانيا ستطرد 23 دبلوماسيا روسيا ووصفت ذلك بأنه أكبر عملية طرد للدبلوماسيين منذ أكثر من 30 عاما.

أوروبا تتخذ إجراءات جديدة ضد روسيا بسبب الهجوم على جاسوس في بريطانيا اتفقت الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي خلال قمة في بروكسل على اتخاذ مزيد من الإجراءات العقابية ضد روسيا في الأيام المقبلة بسبب الهجوم بغاز أعصاب في سالزبري بينما اتهمت روسيا التكتل بالانضمام إلى حملة كراهية ضد روسيا تقودها لندن.وفي ساعة متأخرة من مساء أمس الخميس، وفي دعم لرئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي أدان التكتل المؤلف من 28 دولة بشكل جماعي الهجوم على جاسوس روسي سابق وقال إن “من المرجح بشدة” أن موسكو مسؤولة عنه. واستدعى التكتل أيضا سفيره في روسيا.وقال دونالد توسك رئيس القمة للصحفيين “من المتوقع اتخاذ إجراءات إضافية يوم الاثنين على أقرب تقدير على مستوى كل دولة”.وذكر الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أن باريس وبرلين ستكونان من الدول التي تتخذ مزيد من التحركات السريعة والمنسقة التي قال زعماء آخرون إنها ستشمل طرد مسؤولين روس وغيرها من الإجراءات العقابية.وقال ماكرون خلال مؤتمر صحفي “نعتبر هذا الهجوم تحديا خطيرا لأمننا وللسيادة الأوروبية، وبالتالي فهو يستدعي ردا منسقا وحاسما من الاتحاد الأوروبي ودوله الأعضاء”.

أوروبا على طريق تعميم الاستفادة المجانية من خدمة “ الواي فاي”
قامت المفوضية الأوروبية بوضع لبنات لإنجاز مشروع يطمح إلى توفير خدمة الاتصال اللاسلكي بشبكة الأنترنت الواي فاي، في بعض الأماكن العامة مجانا. وحددت المفوضية قائمة بمختلف المشاريع بقصد تحقيق هذه الرؤية الرقمية لتدشين منصة لتوفير خدمة الاتصال اللاسلكي بشبكة الأنترنت الواي فاي، في عدة أماكن عامة بشكل مجاني.
ربط أوروبا بأكملها بمحطات خدمة الاتصال اللاسلكي بشبكة الأنترنت الواي فاي الواي كان يشكل أحد التحديات التي رسمت معالمها المفوضية الأوروبية. حيث شرعت المؤسسات الاوروبية بفتح قوائم من أجل تسجيل البلديات المهتمة بتنفيذ هذه الرؤية.وتبدأ عملية الترويج لتنفيذ المشاريع في شهر أيار-مايو من العام الجاري.

الاتحاد الأوروبي يتعهد بمنح 70 مليون يورو لدعم محطة تحلية المياه بغزة

انعقد ببروكسل يوم 22 من الشهر الجاري مؤتمر المانحين حيث تقرر تخصيص مبلغ مالي يقدر بـ 456 مليون يورو لدعم محطة تحلية المياه بغزة. المؤتمر الذي أشرف على تنظيمه الاتحاد الاوروبي والسلطة الفلسطينية حضره ممثلو عدد كبير من الدول الإسلامية، والعربية، والأوروبية، والمؤسسات الدولية، منهم: فرنسا، وألمانيا، وإيطاليا، ومالطا، والبرتغال، وسلوفاكيا، واسبانيا، والنرويج، والسويد، وسلوفينيا، والأردن، والكويت، والمغرب، والبنك الدولي، وجامعة الدول العربية، والرباعية الدولية، وسلطة المياه الفلسطينية، والاتحاد الأوروبي، والرباعية الدولية، والاتحاد من أجل المتوسط.
ويقول مفوض الاتحاد الأوروبي لشؤون مفاوضات التوسع والجوار، جوهانز هانس:

سيلبي هذا المشروع الاحتياجات المائية في غزة، ويوفر مياه الشرب ويسهم في الوقت نفسه في تحقيق سبل التنمية الاقتصادية المستدامة وأنا فخور بأن تعهد الاتحاد الأوروبي بتقديم سبعين مليون يورو لمحطة تحلية مياه المياه بالإضافة إلى 7.1 مليون يورو لتكاليف التسيير الإدارية ويقودنا مؤتمر المانحين اليوم نحو تحقيق ملموس لبنود المشروع الذي يهدف إلى تحسين ظروف المعيشة في غزة، وإزالة العقبات التي تقف أمام طريق التنمية الاقتصادية .. يشمل المشروع وجود محطة فيه لتوليد الكهرباء باستخدام البترول-الغاز تستطيع أن تُوفر 100 بالمائة من احتياجات المحطة من الطاقة.
لماذا طالب الأوروبيون أميركا بإعفاء من الرسوم الجمركية؟
طالب زعماء الاتحاد الأوروبي الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بمنح االاتحاد الأوروبي إعفاء دائما من الرسوم الجمركية الجديدة التي فرضتها واشنطن على واردات الصلب والألومنيوم في إطار نزاع تجاري مع الصين.وذكر بيان مشترك أصدره 28 من زعماء دول الاتحاد خلال اجتماع قمة في بروكسل أن “هذه الإجراءات لا يمكن تبريرها على أساس الأمن القومي. وأن الحماية التي تشمل قطاعات بأكملها في الولايات المتحدة ليست علاجا ملائما لمشكلات الطاقة الإنتاجية الزائدة الحقيقية.

الاتحاد الأوروبي يستورد 40 مليون طن من الصلب كل عام

ويستورد الاتحاد الأوروبي حوالي 40 مليون طن من الصلب كل عام.وتقدًر يوروفير أن ما يصل إلى 13 مليون طن من الصلب الذي كان سيذهب إلى الولايات المتحدة قد يعاد توجيهه بسبب الرسوم الجمركية التي أمر بها ترامب، وتقول إن معظمه قد يتجه إلى أسواق الاتحاد الأوروبي.وتريد جمعية الصلب من الاتحاد الأوروبي أن يفرض إجراءات “وقائية” لتقييد واردات منتجات الصلب التي تشملها الرسوم الجمركية الأمريكية إلى مستويات الأعوام القليلة الماضية.ويعمل حوالي 320 ألف شخص بشكل مباشر في قطاع الصلب بالاتحاد الأوروبي، إضافة إلى ملايين آخرين يعملون بشكل غير مباشر.

ساركوزي يتعهد بسحق “عصابة القذافي” والطعن على أمر منعه من السفر

قرر الرئيس الفرنسي السابق نيكولا ساركوزي الطعن على أمر حظر يمنعه من الاجتماع مع حلفائه أو مع من اتهموه أو السفر إلى بلدان مثل ليبيا لحين الانتهاء من تحقيق قضائي في اتهامات بأن الزعيم الليبي الراحل معمر القذافي مول حملته الانتخابية في عام 2007.وقال محامي ساركوزي إنه سيقدم طعنا على أمر المنع. وكان المحامي يتحدث علنا لأول مرة منذ أن احتجزت الشرطة ساركوزي الأسبوع الحالي وأبلغته بأنه مشتبه به رسميا في قضية فساد.وشن ساركوزي، الذي تولى الرئاسة بين عامي 2007 و2012، هجوما مضادا في وقت ذروة مشاهدة في التلفزيون مساءا متعهدا “بسحق” من اتهموه ومن بينهم حسب قوله “عصابة القذافي .. عصابة القتلة”.