فضحية جديدة: فيسبوك ينشر بيانات 14 مليون مستخدم له بسبب خلل معلوماتي

مؤسس فيسبوك مارك زوكربرغ أمام البرلمان الاوروبي
مؤسس فيسبوك مارك زوكربرغ أمام البرلمان الاوروبي Copyright European Broadcasting Union
بقلم:  Randa Abou Chacra
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

بعد سلسلة فضائح وقضايا مثيرة للجدل، جاء خلل تقني في البرمجة ليزيد الطين بلة. فقد أدى لنشر معلومات خاصة وردت على صفحات المستخدمين الأربعة عشر مليوناً. وكان هؤلاء قد اختاروا ان يطلع اصدقاؤهم عليها فقط دون العامة

قضية الكشف عن البيانات الشخصية هي الفضيحة الجديدة التي طالت موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك. فبين 18 و27 من شهر أيار/مايو، وبسبب خلل تقني، تم الكشف علناً عن معلومات تخص 14 مليون مستخدم. وهذا ما أعلنته الشركة، يوم الخميس.

اعلان

بعد سلسلة فضائح وقضايا مثيرة للجدل، جاء هذا الخلل التقني في البرمجة ليزيد الطين بلة. فقد أدى لنشر معلومات خاصة وردت على صفحات المستخدمين الأربعة عشر مليوناً. وكان هؤلاء قد اختاروا ان يطلع اصدقاؤهم عليها فقط دون العامة.

وقالت إيرين إيغان، المكلفة بمسائل الحياة الخاصة لدى فيسبوك "لقد أصلحنا مؤخراً خللاً معلوماتياً يقترح بشكل آلي على بعض المستخدمين جعل رسائلهم بمتناول العامة". هذا الخلل طرأ في الوقت الذي كان يقوم فيه المبرمجون بتطوير طريقة جديدة لتشارك بعض عناصر ملف تعريف المستخدم مثل الصور.

وأضافت هذه المسؤولة أن هذا الخطأ تم تعليقه في 22 من أيار/مايو لكن المبرمجين احتاجوا لخمسة أيام إضافية لإعادة هذه الرسائل والمعلومات الى شكلها السابق وهو المحافظة على خصوصيتها وألا يسمح لأحد بالاطلاع عليها سوى أصدقاء المستخدم. وقد وجهت رسائل لهؤلاء تحذرهم مما حدث وتطلب منهم مراقبة الرسائل التي نشرت في تلك الفترة".

ورغم تصحيح هذا الخطأ، لكنَّ صور المستخدمين وخاصة صورة ملف تعريف المستخدم الرئيسية ما زالت بمتناول الجميع على الشبكة العنكبوتية.

مشكلة نشر البيانات الشخصية هذه ليست الأولى، فقد سبق لموقع التواصل الاجتماعي الذي يستخدمه 2.2 مليار شخص حول العالم، أن حظي بانتقادات كثيرة، آخرها هي السماح لمصنع هواتف هواوي الصيني، وغيره من مصنعي الهواتف الخليوية، بالاطلاع على البيانات الشخصية لمستخدمي هاتفه.

هذا وفي شهر آذار/مارس، خرجت فضيحة أخرى وهي تسريب بيانات الملايين بهدف استخدامها من قبل كامبريدج أناليتيكا.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

"فيسبوك" للمصارف الأمريكية: أعطونا بيانات عملائكم

بتهمة انتهاك حقوق المؤلف صحيفة نيويورك تايمز تقاضي مايكروسوفت وأوبن إيه آي

ميتا تسعى إلى تعزيز سرية الرسائل في تطبيقيها "مسنجر" و"فيسبوك"