مدير مصرف إنجلترا يحذر... والاسترليني يتراجع أمام اليورو والدولار

مارك كارني
مارك كارني Copyright REUTERS
Copyright REUTERS
بقلم:  Euronews مع رويترز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

حذّر مدير مصرف إنجلترا المركزي مارك كارني الجمعة 3 أغسطس / آب من مخاطر كبيرة في حال غادرت بريطانيا الاتحاد الأوروبي بدون اتفاق.

اعلان

حذّر محافظ بنك إنكلترا مارك كارني الجمعة 3 أغسطس / آب من مخاطر كبيرة في حال غادرت بريطانيا الاتحاد الأوروبي بدون اتفاق.

وأكد أنه حتى ولو كان هذا السيناريو بعيد الاحتمال، لكنه ممكن وعلى بريطانيا والاتحاد الأوروبي القيام بما يلزم لتجنب هذه المشكلة، ملمحا إلى أن الخروج بدون اتفاق احتمال وارد.

واصل الجنيه الاسترليني خسائره يوم الخميس بعد أن زاد بنك إنجلترا المركزي أسعار الفائدة من مستوياتها المتدنية لحقبة الأزمة المالية العالمية لكن محافظ البنك مارك كارني أبدى حذرا بشأن مزيد من تشديد السياسة النقدية والمخاطر المحيطة بالخروج الوشيك لبريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

المزيد من الأخبار على يورونيوز:

لقاء بين ماي وماكرون في فرنسا للتباحث في الـ "بريكسيت"

إسرائيل تقتل 7 مسلحين على حدود سوريا وتعتبر فوز الأسد في حكم المؤكد

عقوبات أمريكية من "الجحيم" ضدّ روسيا واتهامات بتلاعبها بالانتخابات القادمة

وأثر ارتفاع الدولار بصفة عامة سلبا على الاسترليني في الوقت الذي كان فيه كارني يدلي بتصريحاته الصحفية.

واستسلم الاسترليني لضغوط البيع وهبط 0.8 بالمئة إلى 1.3017 دولار انخفاضا من نحو 1.31 دولار قبل أن يبدأ كارني مؤتمره الصحفي.

وتراجعت العملة أيضا مقابل اليورو بالمقارنة بعد أن كانت مستقرة أمام العملة الموحدة في وقت سابق. وهبط الاسترليني 0.4 بالمئة إلى 89.150 بنس لليورو في غضون مؤتمر كارني.

وأكد كارني أنه بالنظر إلى قرب الخروج المحاط بالضبابية من الاتحاد الأوروبي والتوقعات بأن ينخفض التضخم صوب المستوى المستهدف عند اثنين بالمئة على مدى الأشهر الثلاثة القادمة، فإن البنك سيزيد أسعار الفائدة على نحو تدريجي فقط وإلى مدى محدود.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

بريطانيا ستسمح للأوروبيين بالبقاء فيها بمعزل عن نتيجة مفاوضات "بريكسيت"

مخالفات وغرامات وإحالة إلى الشرطة تلاحق المعسكر الداعم للبريكست

بريطانيا تُعالج نقص العمالة في مجال الرعاية الصحية من خلال فتح أبوابها للعاملين الأفارقة