عاجل

عاجل

الحكومة البريطانية تتولى إدارة سجن من شركة خاصة بعد تدهور الأوضاع فيه

تقرأ الآن:

الحكومة البريطانية تتولى إدارة سجن من شركة خاصة بعد تدهور الأوضاع فيه

حجم النص Aa Aa

لندن (رويترز) - تولت الحكومة البريطانية إدارة سجن كبير من شركة جي.فور.إس للخدمات الأمنية الخاصة بعدما كشف تفتيش عن تدهور الأوضاع في السجن وبلوغها "حالة الأزمة" حيث يتعاطى سجناء المخدرات وتنشب بينهم مشاجرات عنيفة بينهم دون توقيع أي جزاءات عليهم.

وقالت وزارة العدل يوم الاثنين إنها استعادت سلطة إدارة سجن إتش.إم.بي برمنجهام لمدة ستة أشهر مبدئيا للتصدي للظروف "البائسة" فيه حيث تنتشر الدماء والبول والقيء والفضلات في الزنزانات وفي الممرات وتجذب الفئران والصراصير.

وستعين الوزارة مديرا جديدا للسجن وتزيد عدد العاملين به كما ستنقل نحو 300 سجين إلى أماكن أخرى.

وقال روري ستيوارت وزير السجون "ما رأيناه في برمنجهام غير مقبول وقد اتضح أن هناك حاجة لاتخاذ إجراءات جذرية لتحقيق التحسينات التي نطلبها".

وذكر تقرير أعده كبير مفتشي السجون إن السجن الواقع في برمنجهام، ثاني أكبر مدن بريطانيا، تدهور بشكل مأسوي خلال آخر 18 شهرا، إذ كان الموظفون يقبعون داخل مكاتبهم ويتولى السجناء مسؤولية أجنحة السجن.

ومن المرجح أن يجدد هذا النبأ النقاش في بريطانيا حول الشركات الخاصة التي تدير خدمات عامة أساسية والذي بلغ ذروته في وقت سابق هذا العام عندما انهارت شركة كاريليون، وهي شركة مقاولات وخدمات من الباطن.

وقالت شركة جي.فور.إس إن السجن واجه "تحديات استثنائية".

وأضافت في بيان "مصلحة السجناء والعاملين في السجن وسلامتهم هي أولويتنا الرئيسية ونحن نرحب بخطوة التدخل لمدة ستة أشهر وبفرصة العمل مع وزارة العدل لمعالجة المشاكل المطروحة في السجن على نحو عاجل".

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة