لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

دراسة: انخفاض الناتج المحلي الإجمالي في بريطانيا بنسبة 2% بسبب "بريكست"

 محادثة
جانب من مظاهرة لمؤيدي ومناهضي بريكست
جانب من مظاهرة لمؤيدي ومناهضي بريكست -
حقوق النشر
رويترز
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

كلّف التصويت على خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، "بريكست"، أكثر من اثنين في المئة من الناتج الاقتصادي، حتى قبل أن تخرج الدولة رسميا من الاتحاد الأوروبي، وفقا لتحليل أجرته مجموعة "يو بي إس إيه".

وفي مذكرة نشرت الاثنين الماضي، قدرت المجموعة أن الناتج المحلي الإجمالي قد انخفض بالفعل بنسبة 2.1 في المائة، مقارنة بما كان متوقعا لو كان التصويت لصالح بقاء المملكة المتحدة في الاتحاد الأوروبي.

كما أظهرت المذكرة انخفاض الاستثمار بنسبة 4 في المئة، وارتفاع التضخم بنسبة 1.5 في المئة، وانخفاض الاستهلاك بنسبة 1.7 في المئة.

وبينما تجنبت المملكة المتحدة توقعات الركود من قبل البعض في أعقاب استفتاء عام 2016، فقد تباطأ النمو متخلفا عن معظم نظرائه الرئيسيين.

وقالت المجموعة إن الانتعاش في الاقتصاد العالمي في العامين الماضيين ساعد على إخفاء بعض أسوأ تأثيرات بريكست، "مما سمح للنمو بالتحرك أفقيا بدلا من الانخفاض".

للمزيد على يورونيوز:

كما تشير المذكرة إلى أنه "لو تم حساب الانخفاض بنسبة 2.1 في المئة ضمن السياق الواقعي، فإن هذا يشكل ما مقداره ربع أو ثلث التكلفة الإجمالية المقدرة لبريكست وفق أكثر التقييمات تفاؤلا".