عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

كولومبيا تقتل الرجل الأخطر المنشق عن حركة "فارك"

محادثة
euronews_icons_loading
صورة أرشيفية لجنود الجيش الكولومبي
صورة أرشيفية لجنود الجيش الكولومبي
حجم النص Aa Aa

أعلن الرئيس الكولومبي إيفان دوكي عن مقتل فيكتور ديفيد سيغويرا زعيم حركة "غوريللا الباسيفيك" المتمردة خلال اشتباكات مع قوات الجيش الحكومي بجنوب غرب البلاد.

وكان سيغويرا، المعروف باسم "ديفيد"، قد انشق بمجموعته عن جماعة جيش التحرير الوطني الثوري الماركسية (فارك) التي عقدت اتفاق سلام مع الحكومة الكولومبية عام 2016 بعد أكثر من خمسة عقود من التمرد ضدها.

إلا أن ديفيد وحركته المكونة من 120 عضواً سابقاً بفارك استمروا في عمليات القتل والاختطاف وتجارة المخدرات بعد رفضهم لاتفاق فارك للسلام مع الحكومة.

وقال دوكي إن شقيقة ديفيد قُتلت هي الأخرى أثناء الاشتباكات.

وكانت الحكومة الكولومبية قد وضعت جائزة قيمتها 50 ألف دولار أمريكي لمن يقدم أية معلومات تساعد في القبض على ديفيد.

إقرأ أيضاً:

طاعن مرشح الرئاسة في البرازيل ينتمي للحزب الاشتراكي، و"تلقى أوامر من الله"!

منظمة الدول الأميركية تدعو فنزويلا إلى قبول المساعدات الإنسانية

صندوق النقد الدولي يحرز تقدما مع الأرجنتين لتسريع الحصول على قرض بقيمة 50 مليار دولار