Eventsالأحداثالبودكاست
Loader

جدونا

اعلان

يونكر ليورونيوز: "الشعبوية مشكلة وبريكست كارثة"

رئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يونكر
رئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يونكر Copyright يورونيوز
Copyright يورونيوز
بقلم:  Mohammed Shaban
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

يونكر ليورونيوز: "الشعبوية مشكلة وبريكست كارثة"

بعد أن ألقى آخر خطاباته حول حالة الاتحاد، تحدث جان كلود يونكر ليورونيوز، حول حالة رئاسته لمفوضية الاتحاد الأوروبي، فكان هذا الحوار.

* قبل أربع سنوات، قلت إنك تريد أن تكون صريحا بشأن أوروبا موضحا أنها بحالة غير جيدة، وبالتأكيد، بإدارتك لها باتت أسوأ.

اعلان

** لا، بهذه الطريقة يقدم بعض زملائنا البريطانيين في البرلمان الأمور. لا أعتقد أن الأوضاع تطورت في الاتجاه الخاطئ. لقد عملنا خلال 21 فصلا دون توقف؛ البطالة تراجعت وانخفض عجز الميزانية وحافظت الاستثمارات على مستواها كما كان خلال الأزمة، لذلك، لا أتفق في الرأي مع أولئك الذين يقولون إن كل شيء مظلم، ثمة بارقة أمل في مكان ما.

*هناك مشاكل، منها الهجرة والبريكست والشعبوية، لماذا تنكر كل ذلك؟

**على الإطلاق، لست ساذجا. أعرف بالضبط أن ثمة مشاكل؛ الشعبوية مشكلة و**بريكست** كارثة، وحقيقة أن أحد أعضاء الاتحاد لم يكن قادرا على الاتفاق على الإجابات الأساسية بشأن مسألة الهجرة أمر يجعلني حزينا. هذه ليست المفوضية، لأن المفوضية قدمت اقتراحاتها في آذار/مارس عام 2015، ولو كان جميع أعضاء الاتحاد بمقدار حكمة المفوضية قبل أربعة أعوام، لربما تطورت الأمور بطريقة مختلفة.

*بخصوص بريكست، ميشال بارنيير تحدث، من ضمن آخرين في بريطانيا، بأن الاتفاق من الممكن إتمامه خلال 6 إلى 8 أسابيع، هل تعتقد أن هذ الاتفاق سيتم؟

**أتفق مع رأي ميشال بارنيير.

*ما أكثر الأمور التي تندم عليها خلال فترة رئاستك؟

**حقيقة أن المؤسسات الأوروبية لم تكن قادرة على تجسير الخلافات بين الشرق والغرب.

للمزيد على يورونيوز:

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

يونكر: هجوم البرلمانيين البريطانيين على التكتل الأوروبي مؤشر غير جيد للعلاقات المستقبيلة

إزالة الحواجز.. الاتحاد الأوروبي يقترح اتفاقية لتنقل الشباب مع المملكة المتحدة بعد بريكست

بريطانيا تُعالج نقص العمالة في مجال الرعاية الصحية من خلال فتح أبوابها للعاملين الأفارقة