لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

بوتين وإردوغان يتفقان على إقامة منطقة منزوعة السلاح في إدلب بسوريا

 محادثة
الرئيسان، الروسي فلاديمير بوتين والتركي رجب طيب إردوغان في سوتشي بروسيا
الرئيسان، الروسي فلاديمير بوتين والتركي رجب طيب إردوغان في سوتشي بروسيا -
حقوق النشر
رويترز
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

قال زعيما تركيا وروسيا، الاثنين، إنهما اتفقا على إقامة منطقة عازلة منزوعة السلاح في محافظة إدلب بسوريا، للفصل بين قوات الحكومة السورية ومقاتلي المعارضة.

وخلال كلمة في مؤتمر صحفي مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، في مدينة سوتشي الروسية، قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إن البلدين سينفذان دوريات عسكرية منسقة على حدود تلك المنطقة لضمان احترامها.

فيما قال بوتين إنهما اتفقا على سحب جميع الأسلحة الثقيلة من المنطقة منزوعة السلاح، بحلول 10 أكتوبر/تشرين الأول.

وأضاف أنهما اتفقا على انسحاب مقاتلي المعارضة "ذوي التوجهات المتشددة"، بما في ذلك جبهة النصرة من تلك المنطقة.

لا عملية عسكرية في إدلب

كما قال بوتين للصحفيين أن المنطقة منزوعة السلاح ستدخل حيز التنفيذ بحلول 15 أكتوبر/تشرين الأول، وأنها ستكون بعرض 15-20 كيلومترا. كما أشار بوتين إلى أن "الحكومة السورية تؤيد الموقف".

من جانبه، قال إردوغان إن أكبر تهديد لتركيا هو وحدات حماية الشعب الكردية وليس إدلب.

وأضاف الرئيس التركي أن بلاده وروسيا وقعتا مذكرة تفاهم بشأن إرساء الاستقرار في إدلب.

وفي وقت لاحق، نقلت وكالة "إنترفاكس" للأنباء، عن وزير الدفاع الروسي سيرجي شويجو، قوله، إن قوات الحكومة السورية وحلفاءها لن تنفذ عملية عسكرية جديدة في محافظة إدلب.