عاجل

عاجل

ماي: مفاوضات "بريكست" وصلت إلى طريق مسدود

 محادثة
تقرأ الآن:

ماي: مفاوضات "بريكست" وصلت إلى طريق مسدود

رئيسة وزراء بريطانيا تيريزا ماي
@ Copyright :
رويترز
حجم النص Aa Aa

قالت رئيسة وزراء بريطانيا، تيريزا ماي، الجمعة، إن على الاتحاد الأوروبي أن يقدم بديلا لمقترحاتها حول "بريكست"، لأن المحادثات وصلت إلى طريق مسدود، بعد أن رفض قادة الاتحاد خططها دون تقديم أسباب.

وكان قادة الاتحاد الأوروبي قالوا إنهم قد يدفعون باتجاه التوصل إلى اتفاق بشأن بريكست الشهر القادم، لكنهم رفضوا خطط ماي، مطالبينها بأن تضع أساسا وتفاهمات حول حدود بريطانيا مع إيرلندا.

وذكرت ماي بما رددته من قبل، بأن محادثات خروج بلادها من الاتحاد ستكون صعبة، "وأن المرحلة الأخير هي الأكثر صعوبة".

وفي كلمة متلفزة، قالت ماي: "من غير المقبول أن ترفض ببساطة مقترحات الطرف الآخر دون توضيحات تفصيلية ودون تقديم مقترحات بالمقابل".

وأضافت ماي: "لذلك، نريد أن نعرف الآن من الاتحاد الأوروبي ما هي القضايا الحقيقية وما هي بدائله، لنستطيع مناقشتها، إلى حينه، لا يمكننا تحقيق أي تقدم".ماي

كما أشارت رئيسة الوزراء إلى أنها لا تقبل أي اتفاق يعامل إيرلندا الشمالية بشكل مختلف عن بقية المملكة المتحدة.

من جانبه، يصر الاتحاد الأوروبي على عدم وجود حدود صعبة بين بريطانيا وجمهورية إيرلندا، مع بقاء إيرلندا الشمالية ضمن المنطقة الجمركية الاتحادية، أو إنشاء حدود في بحر إيرلندا بشكل فعلي إن لم يتم التوصل إلى اتفاق بديل.

رويترز
لافتة كتب عليها "بريكست ومستقبل إيرلندا في الاتحاد الأوروبي"رويترز

للمزيد على يورونيوز:

وفي وقت سابق اليوم، قال الوزير البريطاني المكلف بـ"بريكست"، دومينيك راب، إن قادة الاتحاد الأوروبي قد أظهروا تصرفا مغايرا لرجال دولة محنكين، في سالزبورغ.

وأضاف الوزير خلال حديثه لبي بي سي: "خضعنا لمساومات كبيرة بشأن مقترحاتها للخروج من الاتحاد الأوروبي. لقد شاركنا ونريد أن نعرف أكثر مهي الانتقادات الحقيقية لها، وليس لدينا بدائل ذات مصدقية على الطاولة".

كما قال: "أمر وحيد سنرد به على ما قاله الاتحاد الأوروبي، خاصة حول المقاربة التكنولوجية، ونحن واضحون بشكل كامل أنه لن يكون هناك حدود جمركية في بحر إيرلندا".

واختتم راب حديثه بالقول: "ما نريده حقا هو أن نحل الأمر بشكل عقلاني، فما يجب أن نتفق عليه هو حل يكون مقبولا لدى مجتماعت إيرلندا الشمالية وفي جمهورية إيرلندا".