عاجل

عاجل

النمسا والسويد يتألقان في ثاني أيام جائزة كانكون الكبرى للجيدو

 محادثة
تقرأ الآن:

النمسا والسويد يتألقان في ثاني أيام جائزة كانكون الكبرى للجيدو

النمسا والسويد يتألقان في ثاني أيام جائزة  كانكون الكبرى للجيدو
حجم النص Aa Aa

عرف اليوم الثاني من جائزة كانكون (المكسيك) الكبرى للجيدو تألق النمساوية ميكائيلا بوليرس، حيث ظهرت بلياقة بدنية عالية ومستوى قوي وكانت أفضل رياضية في وزن أقل من 70 كيلوغراما.

بوليرس التي سبق لها الحصول على ميداليتين برونزيتين خلال مسابقات البطولة العالمية توّجت بمعدن الذهب بعد فوزها في النهائي بواسطة حركة آيبون على البلجيكية غابرييلا ويلامس حاملة برونزية بطولة العالم للشباب في 2017. ويعتبر هذا اللقب العالمي هو الأول لهذه الرياضية الواعدة.

ميكلائيلا بوليرس قالت عن هذا التتويج: "أنا سعيدة جدا لأنني فزت، حصول ماغدا على الميدالية الذهبية كان بمثابة المحفز الكبير لي، أنا سعيدة".

أفضل رياضي

السويدي تومي ماسياس كان أفضل رياضي في هذه الجولة، بعد تغلبه بالطريقة والآداء على الروسي دونيس لارتسيف الذي لم يسبق له الانهزام أمامه في فئة أقل من 73 كيلوغراما. الروسي تمكن من اقتطاع الذهب للمرة الثانية خلال منافسات الجائزة الكبرى بعد عمل أرضي جيد.

تومي ماسياس:" حسنا، أنا لا أخسر عادة أمام نفس الخصم أربع مرات، هذه المرة كنت واثقا من قدراتي وقاتلت من أجل الفوز، لقت كنت أعرف مسبقا أنه منافس قوي، لذلك قررت المبادرة بالهجوم منذ البداية لإرباكه، ونجحت في ذلك. الحظ كان معي هذه المرة، سنرى ماذا سيحدث خلال المواجهات اللاحقة.

أعتقد أن نتائجي خلال السنوات الثلاث الأخيرة كانت جيدة. بالفعل فزت بالميدالية الذهبية هذه المرة، لكن في رياضة الجيدو كل شيء ممكن، قد أحصل في المستقبل على البرونز، المهم اليوم هو الفوز ".

اقرأ المزيد:

الأرجنتينية بولا باريتو أفضل لاعبة في أول أيام جائزة كانكون الكبرى للجيدو

الجورجي توشيشفيلي يحرز معدن الذهب في باكو لأول مرة منذ 2007

الإسباني شيرازاديشفيلي يهدي إسبانيا أول ميدالية ذهبية في بطولة العالم للجيدو

النمسا حصدت الميدالية الذهبية للمرة الثانية عن طريق ماغدالينا كرساكوفا عقب فوزها في وزن أقل من 63 كيلوغراما على الكندية كاثرين بوشومين بينار.

أجمل حركة

فيما كانت أجمل حركة في هذا اليوم هي تلك التي قام بها البلجيكي سامي شوشي. حامل ذهبية وزن أقل من 81 كيلوغراما بدأ المنازلة بحركة تاي-أوتوشي التي تعتبر من أعرق التقنيات التقليدية في الجيدو.

وقد نجح البلجيكي بعد ذلك في تسجيل حركة يوشي- ماتا، ما جعله يعتلي منصة التتويج لأول مرة خلال إحدى جولات البطولة العالمية.