Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
ابحثوا عنا
اعلان

أمريكية تطلب الشرطة بسبب ترويج جارتها لمرشح ديمقراطي!

صورة من مقر انتخابي لمرشحين ديمقراطيين بالانتخابات النصفية
صورة من مقر انتخابي لمرشحين ديمقراطيين بالانتخابات النصفية
Copyright 
بقلم:  Euronews
نشرت في
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

وكانت أماندا كيمب، لسوداء البشرة، بصحبها زوجها الأبيض أثناء حملة دعائية للمرشح الديمقراطي جيس كينغ بمجمع بينت كريك.

اعلان

أبلغت سيدة أمريكية الشرطة عن امرأة من أصحاب البشرة السمراء، لا لشيء سوى لترويجها لمرشح ديمقراطي داخل مجمع سكني فاخر بمقاطعة لانكستر في ولاية بنسلفانيا.

وتقام الانتخابات النصفية للكونغرس الأمريكي في السادس من نوفمبر-تشرين الثاني حيث يسعى الديمقراطيون إلى القضاء على الأغلبية الجمهورية التي يحظى بها الرئيس دونالد ترامب بالبرلمان.

وكانت أماندا كيمب، بصحبها زوجها الأبيض أثناء حملة دعائية للمرشح الديمقراطي جيس كينغ بمجمع بينت كريك.

وبمجرد طرقهما لأبواب الناخبين المحتملين بالمجمع قامت إليزابيث جونسون، وهي بيضاء البشرة، بإبلاغ الشرطة عن وجودهما بعدما طلبت من كيمب وزوجها مغادرة ما وصفته بالملكية الخاصة.

إقرأ أيضاً:

فيديو لفتاة أمريكية تقول ”أنا بيضاء أنا جميلة“ يتسبب بفصلها من عملها

شركة أمريكية تفصل إحدى موظفاتها بعد تصرف عنصري تجاه رجل أسود

إدانة شرطي أمريكي لقتله "مراهقا" أسود البشرة بـ 16 رصاصة

وعلى الرغم من عدم اعتراض الشرطة لكيمب وزوجها بالمجمع، إلا أنها قالت إن الشرطة اتصلت بها بمنزلها للتأكد من عدم "قوقع جريمة جنائية".

ونشرت كيمب فيديو على صفحتها بموقع فيسبوك تحدثت فيه عن الواقعة وقالت إنها شعرت بتعرضها لعمل عنصري مبطن من قبل كل من جونسون وأفراد الشرطة.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

مسؤول بالكونغرس الأمريكي: إخلاء مبنى إداري تابع لمجلس النواب

ترامب سينتظر لما بعد انتخابات الكونغرس القادمة للقاء كيم جونغ أون

بايدن يعلن انسحابه من الانتخابات الرئاسية وترامب يعلق "هزيمة نائبته هاريس ستكون أسهل من هزيمته"