عاجل

عاجل

محكمة بلجيكية تجبر الملك السابق على إجراء اختبار أبوة

 محادثة
تقرأ الآن:

محكمة بلجيكية تجبر الملك السابق على إجراء اختبار أبوة

دافين بويل خارج مبنى المحكمة - رويترز
حجم النص Aa Aa

أجبرت محكمة الاستئناف في بروكسل ملك بلجيكا السابق على إجراء اختبار الأبوة عن طريق الحمض النووي، لتقلب بذلك حكما سابقا في دعوى قضائية رفعتها الفنانة دلفين بويل.

ويتعين على الملك ألبرت الثاني بموجب هذا الحكم الذي أفاد به محامو بويل يوم الإثنين 5 نوفمبر- تشرين الثاني، إجراء الاختبار في غضون ثلاثة أشهر أو المخاطرة بكونه والدها، على الرغم من أن محاميه قد يسعون إلى الطعن في المحكمة.

وقد اعترض العاهل البلجيكي السابق البالغ من العمر 84 عاما، والذي تنازل عام 2013 عن عرشه لابنه فيليب بعد 20 عاما على العرش، على طلب اثبات الأبوة المرفوع من قبل بويل لأكثر من عقد من الزمان.

أثبت اختبار الحمض النووي التي أصدرتها المحكمة أنها ليست ابنة جاك بويل، سليل إحدى أغنى سلالات بلجيكا الصناعية. ولم يتسن الوصول إلى المحكمة أو الحصول على تعليق فوري من القصر الملكي. وقال محامو الفنانة في بيان لهم إنهم راضون عن "التأكيد القوي لمبدأ إعلاء لمصلحة الطفل" بينما تسعى بويل للحصول على تأكيد قانوني على هويتها الحقيقية.

وأصبحت تلك الهوية موضوعًا للنقاش العامة بعد نشر سيرة الملكة باولا زوجة ألبرت الإيطالية في عام 1999، والتي زعمت فيها أن الملك كانت لديه علاقة طويلة الأمد خارج إطار الزواج، وأدت إلى ولادة ابنة له خلال الستينات.

ألبرت ، الذي لم يكن له دور شعبي في السابق، اعترف بأنه واجه صعوبات زوجية مع باولا، وأطفالهم الثلاثة جميعهم أكبر من بويل. وتخلف ابنه فيليب على العرش الأميرة إليزابيث ابنة الملك فيليب والملكة ماتيلدا.

للمزيد على يورونيوز: