عاجل

عاجل

علماء هارفارد: الجرم السماوي ”أومواموا“ قد يكون سفينة مخلوقات فضائية

 محادثة
تقرأ الآن:

علماء هارفارد: الجرم السماوي ”أومواموا“ قد يكون سفينة مخلوقات فضائية

صورة تخيلية للجرم أومواموا
@ Copyright :
ESO/M. Kornmesser
حجم النص Aa Aa

يطرح علماء في هارفارد احتمال أن يكون الجرم السماوي الأسطواني الشكل سفينة فضائية أرسلت من عالم غريب خارج نظامنا الشمسي.

الجرم الغامض المسمى ”أومواموا“ بلونه الضارب في الحمرة وحجمه الذي يقارب حجم ملعب كرة قدم كان قد حير العلماء منذ أواخر عام 2017، حين شاهدوه لأول مرة يقترب من الشمس في مسار غير اعتيادي و بسرعة هائلة، ما جعله مختلفا عن المذنبات والكويكبات العادية.

خبيران في علوم الفضاء من جامعة هارفارد قدما في 2 نوفمبر - تشرين الثاني ورقة بحث تتساءل بجدية عن احتمال كون هذا الجرم مسبار أرسل لكوكبنا بشكل متعمد من قبل ”حضارة غريبة“.

وبالرغم من أن الخبيرين لم يدّعيا بشكل صريح أن أومواموا مرسل من الفضاء الخارجي الفاصل بين النجوم لكنهم وبعد تحليل رياضي دقيق للطريقة التي يتسارع بها الجرم أثناء مروره قرب الشمس، قالوا إن أومواموا قد يكون مركبة فضائية يتم دفعها عبر الفضاء بواسطة الضوء الذي يسقط على سطحها، أو كما أطلقوا عليها في ورقة البحث "شراع ضوئي صنعي المنشأ".

مسار الجرم أومواموا أثناء اقترابه من الشمس

يقول آفي لويب رئيس قسم علم الفلك في جامعة هارفارد والمؤلف المشارك في ورقة البحث لصحيفة "إن.بي.سي نيوز ماك" في رسالة بالبريد الإلكتروني "من المستحيل تخمين الهدف من وراء إرسال أومواموا دون الحصول على المزيد من البيانات". فإذا كان أومواموا شراعا ضوئيا، فإن أحد الاحتمالات هو أنه كان يسبح في الفضاء بين النجوم حين اصطدم نظامنا الشمسي به، مثل "سفينة تصطدم بعوامة صغيرة تطفو على سطح المحيط".

وقد سبق وأن أرسل علماء من كوكبنا شراعا ضوئيا صغيرا في خطوة تعِد في حال نجاحها بالكثير، وربما تساهم بتحقيق حلمنا بإرسال سرب من الأشرعة الضوئية إلى نجوم قريبة، لكن هذا الانجاز لايزال في مرحلته المبكرة، على الأقل هنا على كوكبنا الأزرق.

ويعي العالمان أن استنتاجهم ربما يبدو "حالما" وغير مألوف لآخرين من العلماء المشككين مثل سيث شوستاك عالم الفلك في جامعة ماونتن فيو في كاليفورنيا، فبالرغم من أنه لم يخف إعجابه بالتحليل الذكي الوارد في ورقة البحث، لكنه يقول في رسالة إلكترونية "لا يجب على المرء قبول فرضية كهذه بشكل أعمى في حين وجود تفسير بديل، كأن يكون أومواموا جرم أو مذنب قادم من بعيد".

ويشارك نظرة شوستاك المشككة عالم الفضاء الألماني كورين بايلر-جونز الذي يقول "في العلم، يجب أن يكون سؤالنا هو: أين الدليل؟ بدلا من سؤال: أين غياب الدليل اللازم لإثبات الفرضية؟".

للمزيد على يورونيوز: