عاجل

عاجل

شاهد: اكتشاف أقدم رسومات كهفية عمرها 40 ألف سنة بمنطقة بورنيو في إندونيسيا

 محادثة
شاهد: اكتشاف أقدم رسومات كهفية عمرها 40 ألف سنة بمنطقة بورنيو في إندونيسيا
حجم النص Aa Aa

قام باحثون من جامعة جريفيث في أستراليا بتأريخ نحوتات اكتشفت في كهوف بمنطقة بورنيو في إندونيسيا تعود إلى حوالي 40000 عام. وتعد هذه النحوتات الفنية المبهمة من بين أقدم الأمثلة في العالم.

وتعزز هذه النتيجة النظرية التي ترى أن فن الكهوف من بين أحد أهم الابتكارات في التاريخ الثقافي للإنسان، لم ينشأ في أوروبا كما كان يعتقد منذ زمن طويل، وأن فناني "العصر الجليدي" في جنوب شرق آسيا لعبوا دوراً رئيسياً في تطوره.

هذا وعرفت الكهوف في جبال كاليمانتان أوريونتال النائية والوعرة في إندونيسيا منذ تسعينات القرن العشرين بإحتوائها على رسومات ما قبل التاريخ وصور أخرى، بما في ذلك آلاف صور الأيدي البشرية "الاستنسل" والحيوانات والملخصات والرموز والأشكال ذات الصلة.

هذه الأعمال الفنية التي يصعب الوصول إليها صُنّفت على أنها أقدم بكثير مما كان يُعتقد سابقًا، وفقًا لدراسة أجراها الأستاذ الجامعي ماكسيم أوبيرت من جامعة جريفيث بالتعاون مع المركز القومي لبحوث الآثار في إندونيسيا ومعهد باندونغ للتكنولوجيا، نشرت في 7 نوفمبر/ تشرين الثاني في مجلة نايتشر (الطبيعة).

اقرأ أيضا على يورونيوز:

فيديو: الألماسة الوردية "بينك ليغاسي" تباع بمبلغ 50 مليون دولار في مزاد كريستيز

سبوتيفاي للبث الموسيقي رسميا في 13 سوقا عربية

شاهد: طفل في الـ 11 من العمر يتكفل بمهمة حماية صغار حيوان وحيد القرن

وفي هذا السياق، قال ماكسيم أوبيرت "إن أقدم صورة فنية للكهوف التي قمنا بتأريخها هي لوحة كبيرة لحيوان مجهول الهوية، ينتمي على الأرجح إلى فصيلة من الماشية البرية التي لا تزال موجودة في أدغال بورنيو. ويعود تاريخ هذا الرسم بحسب التقديرات إلى حوالي 40000 سنة وهو الآن أقدم الإكتشافات".

ويبين هذا الإكتشاف أن النحت في الكهوف متشابه في العمر، مما يوحي أن تقليد الفن الصخري في العصر الحجري القديم قد ظهر لأول مرة في بورنيو منذ حوالي 52000 إلى 40000 سنة.