لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

رئيس بيرو السابق يطلب حق اللجوء لأوروغواي إثر اتهامه بالفساد المالي

 محادثة
آلان غارسيا
آلان غارسيا -
حقوق النشر
(Reuters)
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

نفى حلفاء رئيس بيرو السابق آلان غارسيا وجود أي دلائل على فساده المالي وذلك بعد اتهام القضاء له بتلقي رشاوى من شركة إنشاءات إبان حكمة لبيرو بين عامي 2006 و2011.

وقالت وزارة الخارجية في بيرو إن غارسيا دخل سفارة أوروغواي وطلب منحه حق اللجوء وذلك بعد ساعات من منعه من مغادرة البلاد أثناء التحقيق معه بشأن قضايا فساد.

وقال بيان للوزارة إن غارسيا دخل السفارة ومنزل سفير أوروغواي في أحد أحياء العاصمة ليما ليل السبت وطلب حق اللجوء.

وأضاف البيان أن غارسيا "طلب اللجوء من ذلك البلد طبقا لبنود معاهدة اللجوء الدبلوماسي لسنة 1954 الموقعة عليها بيرو وأوروغواي."

وتظاهر عدد من مواطني بيرو أمام السفارة مطالبين الأوروغواي برفض طلب غارسيا وداعين لمحاكمته على ما وصفوه بفساد الرئيس السابق الذي شبهوه بفساد عصابات المافيا.

إقرأ أيضاً:

هتلر ولينين وجها لوجه في الانتخابات البلدية في البيرو!

صدامات بين مشجعي كرة القدم وجماعة إنجيلية في البيرو بسبب قطعة أرض

أوروغواي: السماح ببيع الماريغوانا في الصيدليات

وقال "يتعين على حكومة أوروغواي تقييم" هذا الطلب. ولم يرد مسؤولو سفارة أوروغواي على طلب للتعليق.

وجاء طلب غارسيا منحه حق اللجوء بعد ساعات من إصدار قاض حكما يوم السبت بمنع الرئيس السابق من مغادرة البلاد لمدة 18 شهرا أثناء التحقيق معه فيما يتعلق برشى قيل أنه تقاضاها خلال قيام شركة أودبريشت البرازيلية ببناء قطار كهربائي في ليما.

وكان غارسيا قد تولى رئاسة بيرو مرتين من عام 1985 حتى عام 1990 ومن عام 2006 حتى عام 2011.

وهذه ثاني مرة يسعى فيها غارسيا (69 عاما) للحصول على حق اللجوء لبلد بأمريكا الجنوبية أثناء مواجهة اتهامات بالفساد. وفي عام 1992 طلب غارسيا حق اللجوء في سفارة كولومبيا في ليما أثناء التحقيق معه بشأن قضايا فساد وتحقيق ثراء بشكل غير قانوني خلال أول فترتي رئاسته.