لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

صينيون يهاجمون دار أزياء دولتشي أند غابانا ويتهمونها بـ"العنصرية"

 محادثة
صينيون يهاجمون دار أزياء دولتشي أند غابانا ويتهمونها بـ"العنصرية"
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

اعتذرت دار أزياء دولتشي أند غابانا عن تصريحات مهينة بحق الصين، قيل إنها تعليقات عنصرية نسبت للمصمم ستيفانو غبانا ووردت في محادثة على موقع "أنستغرام"، لكن الشركة نفت مسؤوليتها عن تلك المحادثة.

وأثارت تلك المحادثة ردود فعل غاضبة في أوساط المشاهير الصينيين، الذي ذهب بعضهم إلى حد إعلانه مقاطعة عرض دولتشي أند غبانا الذي كان مقرراً مساء اليوم الأربعاء، وقد أعلنت الشركة تأجيله إلى وقت لاحق.

وقد تم نشر صور لهذه المحادثة على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث تضمنت عبارات على لسان غابانا قال فيها إن مكتبه "غبي مثل التفوق الصيني" ووصف الصينيين بأنهم "رجال مافيا متغطرسين وذوي رائحة كريهة".

قد اعتذر المصمم الإيطالي ودار الأزياء التابعة له عن الأذى الذي سببته التصريحات، لكنه أكد أنه تم اختراق موقعه وتم نشر تلك التعليقات دون علمه، وكتب على موقعه في "الإنستغرام" أ"أنا أحب الصين والثقافة الصينية. أنا آسف على ما حدث".

وقالت دار الأزياء الإيطالية، في بيان عبر مواقع التواصل الاجتماعي، "نأسف بشدة للأذى الذي سببته هذه المنشورات والتعليقات والرسائل المباشرة غير الموثقة. نحن نكن كل الاحترام للصين ولشعب الصين".

ومن جهتها، قالت الممثلة الصينية تشانغ تسايي، التي لعبت دور البطولة في فيلم "النمر الرابض، التنين المخفي"، في واحدة من حسابات وسائل الإعلام الاجتماعية الخاصة بها، إن العلامة التجارية الإيطالية قد "أفسدت نفسها".

شركة دولتشي آند غابانا هو بيت أزياء راقية إيطالي، يُنتج الملابس والأحذية والحقائب والساعات، أسسه الإيطاليان دومينيك دولتشي، وستيفانو غابانا والمعروفان بتصميماتهما للمشاهير في العالم.

اقرأ أيضا على يورونيوز: