عاجل

عاجل

إياب نهائي كأس ليبرتادوريس بين ريفر وبوكا سيقام على أرضية سانتياغو برنابيو

 محادثة
تقرأ الآن:

إياب نهائي كأس ليبرتادوريس بين ريفر وبوكا سيقام على أرضية سانتياغو برنابيو

 إياب نهائي كأس ليبرتادوريس بين ريفر وبوكا سيقام على أرضية سانتياغو برنابيو
حجم النص Aa Aa

قال اتحاد أمريكا الجنوبية لكرة القدم (كونميبول) إن مباراة الإياب في نهائي كأس ليبرتادوريس بين الغريمين الأرجنتينيين ريفر بليت وبوكا جونيورز ستقام في التاسع من ديسمبر كانون الأول المقبل على ملعب سنتياغو برنابيو بالعاصمة الإسبانية مدريد.

وذكر الكونميبول ان المباراة لا يمكن ان تقام في الارجنتين بسبب مخاوف من وقوع المزيد من أعمال العنف عقب اصابة لاعبين من بوكا بعد مهاجمة جماهير تابعة لريفر حافلة الفريق المنافس وهي في طريقها للإستاد قبل المباراة التي كانت مقررة يوم السبت الماضي.

وقال اليخاندرو دومينجيز رئيس اتحاد امريكا الجنوبية "قرار الجهة الادارية هو ان هذه المباراة ستقام بحضور جماهيري من كلا الفريقين في مدريد على استاد سانتياجو برنابيو. ستقام المباراة يوم الاحد 9 ديسمبر الساعة 2030.

"يسعى العالم خلف نماذج للشهامة والروح الرياضية وغيرها من القيم.. وهي متأصلة في الرياضة".

جماهير بوكا جونيورز

وتعادل أكبر فريقين في الأرجنتين 2-2 ذهابا على استاد بوكا وكان من المقرر ان يخوضا مباراة الاياب في نهائي البطولة المماثلة لدوري أبطال أوروبا على استاد مونومنتال يوم 24 نوفمبر تشرين الثاني الجاري.

وأصيب لاعبون من بوكا بجروح عندما هاجمت جماهير ريفر حافلة الفريق وهي تقترب من الإستاد وتم تأجيل المباراة في البداية حتى يوم الاحد قبل ان يتم تأجيلها لأجل غير مسمى.

كما رفضت لجنة الانضباط باتحاد الكونميبول التماس بوكا باحتساب نتيجة اللقاء لصالحه بسبب احداث العنف. وغرمت اللجنة ريفر بليت مبلغ 400 الف دولار بسبب شغب جماهيره وأمرته بخوض مباراتيه المقبلتين ضمن أي بطولة من بطولات الاتحاد القاري بدون جمهور.

إقرأ أيضاً:

اشتباكات بين الجماهير والشرطة في مباراة أيك أثينا ضد أياكس ضمن دوري أبطال أوروبا

فريق كرة قدم إيرلندي في ورطة كبيرة بسبب تزوير وفاة لاعب إسباني

شاهد: إغراق سكولاري بالكحول إحتفالاً بالفوز بالدوري البرازيلي

وتسببت أعمال العنف في إحراج الأرجنتين قبل أيام قليلة من استضافة قمة مجموعة العشرين في بوينس أيرس مطلع الأسبوع.

وستقع المهمة الآن على عاتق السلطات الاسبانية لضمان مرور المباراة بين الغريمين التقليديين بسلام على استاد برنابيو.

وقال بيدرو سانتشيث رئيس وزراء اسبانيا على تويتر "اسبانيا جاهزة لتنظيم نهائي كأس ليبرتادوريس بين بوكا جونيورز وريفر بليت".

واضاف ان الحكومة تعمل بالفعل مع سلطات إنفاذ القانون لضمان أمن اللقاء.

وبادرت قطر وميامي وملاعب في البرازيل وكولومبيا بطرح نفسها لاستضافة المباراة التي تعتبر الأبرز في تاريخ البطولة على مدار تاريخها الممتد 58 عاما.

لكن موقع إسبانيا كبلد كروي يرتبط بخطوط طيران منتظمة من وإلى أمريكا الجنوبية دفع لاتخاذ القرار باستضافة مدريد للحدث.

وسيمثل الفائز بكأس ليبرتادوريس اتحاد أمريكا الجنوبية في كأس العالم للأندية التي ستقام في الإمارات الشهر المقبل.

وستنطلق البطولة في 12 ديسمبر كانون الأول وسيخوض الفريق المنتمي لأمريكا الجنوبية أولى مبارياته في 18 من الشهر ذاته. وسيشارك ريال مدريد في البطولة.