عاجل

"التايم" الأمريكية تختار جمال خاشقجي شخصية العام 2018

 محادثة
"التايم" الأمريكية تختار جمال خاشقجي شخصية العام 2018
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

اختارت مجلة تايم الأمريكية الثلاثاء الصحفي السعودي جمال خاشقجي وإعلاميين آخرين للفوز بلقب " شخصية العام" من ضمن قائمة عشرة مرشحين كان من ضمنها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب والرئيس الروسي فلاديمير بوتين والمدعي الأمريكي الخاص روبرت مولر، الذي يحقق في قضية التواطؤ المفترض بين حملة ترامب الرئاسية وروسيا .

وفي قصة غلاف بعنوان "الحراس والحرب على الحقيقة"، قالت المجلة إن التكريم ضم قائمة شخصيات وذهب لقب"شخصية العام" إلى الصحفي جمال خاشقجي الذي قتل في 2 تشرين الأول/أكتوبر، داخل قنصلية بلاده في إسطنبول ، وإلى جانب خاشقجي تم اختيار ماريا ريسا محررة موقع فلبيني معارض، وصحفيين من وكالة رويترز يقبعان حاليا في السجن في ميانمار، وفريق صحفي في ولاية ماريلاند الأمريكية تعرض قبل عام لإطلاق نار ما أدى حينها إلى مقتل أربعة صحفيين.

عدد قياسي من المراسلين هم اليوم وراء القضبان في جميع أنحاء العالم ، وقال إدوارد فيلسينثال رئيس تحرير المجلة ورئيسها التنفيذي في بيان "لأنهم واجهوا مخاطر كبيرة سعيا للوصول إلى الحقائق الكبرى ولبحثهم عن الحقائق ، فإن جمال خاشقجي وكابيتال جازيت وماريا ريسا ووا لون وكياو سوي أو، هم شخصية تايم لعام 2018" تحت شعار "الحراس والحرب على الحقيقة".

لقراءة المزيد على يورونيوز:

الصحفي الياباني الذي كان مختطفا بسوريا: اعتنقت الإسلام "لأتمكن من الحركة 5 مرات"

زلّات لسان الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون كثيرة .. هذه تسعة منها

شاهد: اشتباك في البيت الأبيض بين ترامب ومراسل CNN

وهذه هي المرة الاولى التي يصبح فيها صحافي أو عدة صحافيين شخصية العام بالنسبة لمجلة "تايم". كما أنها المرة الأولى أيضا التي يتم فيها اختيار شخص متوفى ليكون شخصية العام.

وقد دأبت المجلة الأمريكية سنويا ومنذ العام 1927 على منح لقب شخصية العام تكريما للشخص أو المجموعة أو الكيان أو الفكرة الأكثر تأثيرا على مجريات الأحداث العالمية خلال العام.

وتعرضت ماريا ريسا مؤسسة الموقع الإخباري الفلبيني "رابلر"، للكثير من المضايقات القانونية ، بسبب انتقادها رئيس البلاد رودريغو دوتيرتي .

وفي وقت سابق من العام ، قتل أربعة صحفيين وزميل مبيعات في إطلاق نار جماعي في صحيفة "كابيتال غازيت" في أنابوليس بميرلاند الأميركية في يوليو تموز ، بعد أن أقدم جارود وارن راموس، وكان قد رفع دعوى ضد الصحيفة بتهمة التشهير عام 2012 ولكن تمّ رفض القضية باستهداف الصحيفة .

هذا وحكم قاض في ميانمار على صحفيين من رويترز وهما ان وا لون (32 عاما) وكياو سوي أو (28 عاما) بالسجن سبع سنوات في سبتمبر ، بتهمة وخرق أسرار الدولة وانتهاك قانون الأسرار الرسمية الذي يعود لعهد الاستعمار عندما جمعا وثائق سرية.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox