عاجل

عاجل

ألمانية تلجأ لغزل الصوف للتخلص من إحباط تأخر القطارات والنتيجة.. وشاحٌ ب 7550 يورو

 محادثة
ألمانية تلجأ لغزل الصوف للتخلص من إحباط تأخر القطارات والنتيجة.. وشاحٌ ب 7550 يورو
حجم النص Aa Aa

وشاح بيع على موقع إي باي بأكثر 7550 يورو لا لجودته ولا لأنه خرج من كبريات دور الأزياء العالمية ولكن لأنه اختزل معاناة إحدى السيدات في ألمانيا مع وسائل النقل.

فقد لجأت سيدة ألمانية إلى حل نفسي وعملي للإحباط الذي ينتابها كلما تأخر القطار الذي عليها أن تستقله بشكل يومي. وقد وجدت الحل في استخدام الإبرة وخيوط الصوف، في غزل ثلاثة ألوان جميلة بالتناوب على وشاح كانت ترتديه. رمادي ووردي وأحمر للدلالة على فترات التأخير.

فخلال العام الفائت تم تعديل حركة القطار بين ميونيخ ومنزلها في موسبورغ، شمال شرق المدينة، على طول نهر إيسار. واستبدالها مع الحافلات بسبب إصلاحات المسار، لتمتد الرحلة إلى ساعتين أو أكثر من 40 دقيقة!

وأصبح "قطارBahn-Verspätungsschal "، أو "وشاح التأخير" الذي يبلغ طوله أربعة أقدام، نوعاً من مشاعر الإحساس في الوسائط الاجتماعية.

للمزيد على يورونيوز:

ابنة السيدة ويبر - وهي صحفية من ميونيخ تدعى سارة - نشرت صورة للوشاح على تويتر، سرعان ما حظيت ب 23000 علامة إعجاب ونحو 6700 مشاركة وأكثر من 400 تعليق، بالإضافة إلى طلبات مقابلة من وسائل الإعلام المحلية والدولية.

وكانت كلما عادت إلى المنزل في المساء، أضافت ببساطة صفين من الصوف إلى وشاح مقنع كانت ترتديه: رمادي للتأخير لمدة خمس دقائق، وردي لمدة تصل إلى 30 دقيقة والأحمر لتأخر أكثر من نصف ساعة أو تأخير في كلا الاتجاهين.

وأضافت ابنتها في تغريدة أخرى أن "كل شيء كان على ما يرام في الربيع. وهناك الكثير من اللونين الرمادي والوردي. ثم كان كل شيء أحمر لفترة من الوقت: خدمات استبدال السكك الحديدية، وعطلة الصيف كلها طويلة. لم يستغرق الأمر 40 دقيقة لكل رحلة، ولكن أقل من ساعتين بقليل. كل يوم. لمدة ستة أسابيع ونصف".

twitter.sara_weber

وفي حين أنه يمثل وجهة النظر الشخصية للسيدة ويبر، فإن الوشاح كان له صدى لدى الكثير من المسافرين في ألمانيا وفي جميع أنحاء العالم، الذين يحاولون التعايش مع حالة الإحباط التي تعتريهم بسبب التأخيرات اليومية.