عاجل

عاجل

وزير النفط: السودان قبل مساعدات من الإمارات وروسيا وتركيا

وزير النفط: السودان قبل مساعدات من الإمارات وروسيا وتركيا
وزير النفط السوداني زهري عبد القادر يتحدث خلال مراسم في جنوب السودان يوم 21 يناير كانون الثاني 2019. تصوير: سمير بول - رويترز. -
@ Copyright :
(Reuters)
حجم النص Aa Aa

من خالد عبد العزيز

الخرطوم (رويترز) - قال وزير النفط السوداني زهري عبد القادر يوم الأربعاء إن السودان، الذي يشهد احتجاجات مناهضة للحكومة منذ أكثر من شهر، تسلم مساعدات اقتصادية من الإمارات وقبل عروضا بمساعدات من روسيا وتركيا.

وقال الوزير عن المساعدات التي تشمل مساعدة من الإمارات لم يتم الكشف عنها وعروضا بمساعدات منها "وقود وقمح وخلافه" من تركيا وروسيا "نحن تقبلناها باعتبارها مسألة عادية بين الدول الصديقة في ظل الظروف الراهنة التي يمر بها السودان".

ولم يذكر الوزير أي تفاصيل بشأن حجم أو توقيت تلك المساعدات.

ويشهد السودان احتجاجات شبه يومية منذ 19 ديسمبر كانون الأول وسط تفاقم الأوضاع الاقتصادية ونداءات تطالب بإنهاء حكم الرئيس عمر البشير المستمر منذ 30 عاما.

وقال وزير الإعلام السوداني بشارة جمعة يوم الأربعاء في مقابلة أجرتها معه قناة العربية التلفزيونية إن الحكومة "خطت خطوات وتقول إنها ستنجز هذه العملية في خلال هذا الشهر والأشهر القادمة وحتى مارس ستكون الأمور ان شاء الله حلت تماما".

والتقى البشير مع أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني في الدوحة يوم الأربعاء في أول زيارة خارجية للرئيس السوداني منذ بدء الاحتجاجات.

وقال وزير الخارجية السوداني الدرديري محمد أحمد إن البشير وأمير قطر بحثا الأزمة الاقتصادية الراهنة التي يمر بها السودان ومساعي السودان للخروج من الأزمة ودور "الأشقاء" بشكل عام وقطر بشكل خاص لمساعدة السودان.

وقال للصحفيين في مطار الخرطوم بعد عودة البشير من قطر "أكدت قطر مساندتها الثابتة والمستمرة للسودان".

ودعا تجمع المهنيين السودانيين، وهو مجموعة من النقابات تتزعم الاحتجاجات، المتظاهرين إلى التجمع في 17 منطقة بالعاصمة الخرطوم يوم الخميس والتوجه نحو القصر الرئاسي. والدعوة هي الأكبر من نوعها منذ بدء الاحتجاجات.

وقال وزير الإعلام السوداني في حديثه لتلفزيون العربية إن الذين يدعون لاحتجاجات يوم الخميس "سياسيون" يريدون "امتطاء هذه الاحتجاجات للوصول لأهداف سياسية".

وقال تجمع المهنيين السودانيين إن احتجاجات الخميس ستبدأ الساعة 1300 بالتوقيت المحلي (1100 بتوقيت جرينتش). وأضاف أنه سيوفر مستلزمات الطوارئ لمن يصاب من المحتجين.

وتستخدم قوات الأمن الغاز المسيل للدموع وأحيانا الذخيرة الحية لفض المظاهرات فضلا عن اعتقال محتجين وشخصيات من المعارضة.

وتشير الإحصاءات الرسمية إلى سقوط 26 قتيلا في الاضطرابات المستمرة منذ أكثر من شهر بينهم فردا أمن. وتقول منظمات حقوقية إن العدد لا يقل عن 40 قتيلا.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة