لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

رئيس كاتالونيا يزور قادة الانفصال في سجنهم قبل أيام من بدء محاكمتهم

 محادثة
رئيس كاتالونيا يزور قادة الانفصال في سجنهم قبل أيام من بدء محاكمتهم
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

زار رئيس كاتالونيا القادة المؤيدين للاستقلال الذين يقبعون رهن الاحتجاز منذ أواخر العام 2017 قبل بدء محاكمتهم في المحكمة العليا الثلاثاء القادم 12 شباط/ فبراير.

وتم نقل السياسيين المتهمين إلى مدريد من كاتالونيا منذ أيام، لحضور المحاكمة.

وقد توجه رئيس الوزراء الإقليمي الحالي في كاتالونيا ، كويم تورا، إلى السجنين اللذين يضما القادة التسعة للتعبير عن دعمه قبل محاكمتهم، حيث سيواجهون سلسلة من الاتهامات المتعلقة بالاستفتاء غير القانوني على الاستقلال الذي أجري في كاتالونيا في تشرين الأول/ أكتوبر من العام 2017 ، بالإضافة إلى إعلان الاستقلال الذي تم تمريره من خلال البرلمان بعد عدة أسابيع من الاستفتاء.

وتأتي هذه الزيارة بعد ساعات قليلة فقط من تعثر إقامة مفاوضات بين الحكومة الإسبانية والحكومة الكاتالونية، وتأكيد رئيس الوزراء سانشيز أنه لن يقبل أبداً باستفتاء من أجل الاستقلال.

وأعلن كارمن كالفو، نائب رئيس الوزراء الإسباني، يوم الجمعة أن المحادثات مع الأحزاب الانفصالية الكاتالونية متوقفة، وأنه لن تكون هناك مقترحات أخرى من مدريد.

وقال كالفو في أعقاب اجتماع مجلس الوزراء: "لقد اتخذت هذه الحكومة قرارًا راسخًا ببناء أكبر عدد ممكن من جسور التواصل، ولكن في الوقت الحالي لم يتم قبول الإطار الذي أنشأناه من قبل الأحزاب المؤيدة للاستقلال".

وأشار مسؤول الحزب الاشتراكي أيضاً إلى أنه في حالة فشل هذه الأحزاب بدعم خطة ميزانية الحكومة الأسبوع المقبل، لأنها تهدد بالقيام بذلك، فقد يؤدي ذلك إلى انتخابات مبكرة في إسبانيا.

للمزيد على يورونيوز:

مواجهات بين الشرطة وبين محتجين منددين باجتماع الحكومة الإسبانية في برشلونة

شاهد: إضراب سائقي سيارات الأجرة في مدريد إحتجاجا على خدمة أوبر وكابيفي

مع الإعلان عن اجتماع حكومة مدريد في كتالونيا.. دعوات لإضرابات ومظاهرات في الإقليم