عاجل

عاجل

الأناضول: الشرطة التركية تعتقد أن رفات خاشقجي ربما أحرقت

الأناضول: الشرطة التركية تعتقد أن رفات خاشقجي ربما أحرقت
خاشقجي يتحدث في لندن في صورة بتاريخ 29 سبتمبر ايلول 2018. صورة لرويترز من ميدل إيست مونيتور. -
@ Copyright :
(Reuters)
حجم النص Aa Aa

أنقرة (رويترز) - ذكرت وكالة أنباء الأناضول نقلا عن تقرير للشرطة أن الشرطة التركية تعتقد أن رفات الصحفي السعودي جمال خاشقجي ربما أحرقت.

وقُتل خاشقجي، الذي كان ينتقد ولي عهد السعودية الأمير محمد بن سلمان، داخل قنصلية السعودية في اسطنبول على أيدي فريق من عملاء سعوديين في الثاني من أكتوبر تشرين الأول مما أثار اشمئزازا في العالم.

وقالت وكالة الأناضول يوم الخميس نقلا عن تقرير الشرطة إن هناك بئرين في القنصلية ونظام تدفئة في الأرضية يعمل بالغاز يمكن أن تزيد حرارته على ألف درجة وتدمر أي أثر للحمض النووي.

وبعد إصدارها تصريحات كثيرة متضاربة بشأن مصير خاشقجي، قالت الرياض إنه قُتل وتمت تجزئة جثته عندما أخفقت مفاوضات لإقناعه بالعودة إلى السعودية.

وقالت الأناضول إن الشرطة تعتقد أن المعلومات التي تم التوصل إليها خلال التحقيق تشير إلى أن جثة خاشقجي المُقطعة ربما أحرقت.

ورغم فحص تركيا لقنصلية المملكة باسطنبول ومقر إقامة القنصل وعدة أماكن أخرى خلال التحقيق الذي تجريه، إلا أن الشرطة لم تعثر على رفات خاشقجي.

وأدى قتله لتوتر شديد في العلاقات بين تركيا والسعودية، رغم أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان تربطه علاقة جيدة بالعاهل السعودي الملك سلمان.

وقال أردوغان إن الأمر بقتل خاشقجي صدر من أعلى مستويات الحكومة السعودية، وطالب المسؤولين السعوديين مرارا بكشف هوية "متعاون محلي" ضالع في الجريمة. وتنفي الرياض اتهامات بأن ولي العهد مشارك في الجريمة.

وعرضت قنوات تلفزيونية تركية صورة من تقرير الشرطة لرجل يعتقد أنه منتحل لشخصية خاشقجي يسير بجانب شرطي يقول التقرير إنه "المتعاون المحلي" في القضية. ولم تتضح هوية الرجل.

وقالت وكالة الأناضول إن الشرطة تظن أيضا أن خديجة جنكيز خطيبة خاشقجي ربما كانت ستصبح الضحية الثانية في الجريمة إذا كانت دخلت القنصلية السعودية مع خاشقجي.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة