لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

ظهور جديد للأمير عبد العزيز بن فهد .. هذه المرة في صور تجمعه مع ولي العهد

 محادثة
ظهور جديد للأمير عبد العزيز بن فهد .. هذه المرة في صور تجمعه مع ولي العهد
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

نشر الأمير نواف بن فيصل مقطع فيديو على حسابه على تويتر يظهر زيارة "عائلية" قام بها ولي العهد السعودي محمد بن سلمان رفقة وزير الداخلية الأمير عبد العزيز بن سعود، إلى منزل الأمير عبد العزيز بن فهد أصغر أبناء الملك الرحل فهد بن عبد العزيز.

وظهر ولي العهد السعودي في الفيديو يقبل ابنة عبد العزيز بن فهد الأميرة جوهرة التي كانت حاضرة في اللقاء، وأثار هذا المنشور تفاعلاً كبيراً بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي بعد الكثير من التكهنات بشأن مصير عبد العزيز بن فهد بعد اختفائه قبل أكثر من عام إثر سلسلة تغريدات غريبة كتبها وتطرق فيها لمواضيع شائكة، وإن كان قد ظهر قبل بضعة أشهر في صور نشرها أيضاً ابن أخيه نواف بن فيصل وشكك بمصداقيتها حينها نشطاء أكدوا أنه لم يفرج عنه وإنما سمح لأقاربه بزيارات مفتوحة.

في تلك التغريدة السابقة ظهر في الصور عبد العزيز بن فهد رفقة شقيقيه محمد بن فهد وسلطان بن فهد وابنتيه جوهرة ولطيفة.

المقطع الجديد، تداوله رواد مواقع التواصل الاجتماعي بكثافة مؤكدين على سلامة الأمير عبد العزيز بن فهد، وواصفين هذه الزيارة بأنها رسالة تحمل دلائل على قوة وتماسك العائلة الحاكمة ودحض للإشاعات والأقاويل التي تروج لحصول تصدعات وانشقاق في صفوف العائلة الملكية.

في أيلول/ سبتمبر عام 2017 بعد سلسلة تغريدات أثارت ضجة كبيرة، انتقد من خلالها الإمارات والسلطات الجديدة في السعودية، وأخرى كان فحواها يشير إلى تهديده بالقتل، ليتراجع عنها بعدها ويتحدث عن قرصنة حسابه، اختفى عبد العزيز بن فهد تزامناً مع انتشار خبر يفيد بأنه قيد الإقامة الجبرية.

نشر هذا المقطع يأتي بعد انتهاء ما عرف بحملة الريتز كارلتون بوقت وجيز، وهي حملة تم فيها اعتقال أمراء ووزراء ورجال أعمال سعوديين، وكانت الأكبر في تاريخ المملكة.

الحملة التي أنشأت تحت عنوان مكافحة الفساد، انتهت بإعلان الملك سلمان بن عبد العزيز نهاية الشهر الماضي إيقاف أعمال اللجنة العليا لقضايا الفساد العام التي يرأسها ابنه ولي العهد، والتي أسفرت بعد التحقيق مع 381 شخصاً، عن تسويات مالية مع 87 من المحتجزين، وإحالة 56 إلى النيابة لوجود قضايا جنائية بحقهم وبالتالي عدم إمكانية إجراء تسويات معهم ورفض 8 للتسويات وتمسكهم بأموالهم وإحالتهم للنيابة العامة كذلك، والإفراج عن الباقي ممن لم تثبت عليهم تهمة الفساد، واستعادة الدولة 400 مليار سعودي تمثلت بأصول عقارية وشركات ووراق مالية وغيرها بحسب بيان للديوان الملكي السعودي.

للمزيد على يورونيوز:

عبد العزيز بن فهد:"إذا لم أسافر فاعلموا أنّي قُتلت"

الامير عبد العزيز بن فهد: الملك ليس مصدرا للسلطات.. ومبادئ الدستور بلوها وأشربوها

الأمير عبد العزيز بن فهد يصف ولي عهد أبو ظبي بالشيطان