عاجل

عاجل

شاهد: متهم يبرح محاميه ضربا بعد اصدار حكم بسجنه 47 عاما

 محادثة
شاهد: متهم يبرح محاميه ضربا بعد اصدار حكم بسجنه 47 عاما
حجم النص Aa Aa

يبدو أن الشرطة تمتلك سببا قويا يجعلها تكبل يدي المحكومين أو المدانين بالأصفاد وأيديهم للخلف. أو هذا ما كان يتمناه محامي الدفاع آرون بروكلر.

ثوان قليلة بعد إعلان قاضي محكمة كاياهوغا في ولاية أوهايو الأمريكية الحكم على المتهم ديفيد تشيزلتون بالسجن 47 عاما لارتكابه جريمة قتل وإحراق مبنى سكني عام 2017، قام المتهم، مكبل اليدين، بتسديد لكمة سريعة إلى وجه محاميه أطاحته أرضا وأفقدته الوعي.

الشرطة تدخلت بسرعة حين انهال المدان على محاميه بالضرب واستطاعت كاميرا محمولة أن تلتقط المشهد، ويبدو واضحا أن تشيزلتون كان مستاء من فترة العقوبة.

يقول بروكلر "لقد كنت أود أن أقول له أنني سوف أجتمع معه في لقاء خاص لبحث ما يمكننا فعله لتخفيض العقوبة، لكن قبل أن أتمكن من فتح فمي سمعت حفيفا، واستيقظت بعد لحظات على الأرض تحت المنضدة".

بروكلر قال إن المدعين حاولوا سحب تشيزلتون حين كان فوقه على الأرض، وأن الأخير قام بعضه من كل مكان على "مؤخرته".

وبالرغم من تعرضه للضرب قال بروكلر إنه يسامح تشيزلتون على فعلته تلك، لكنه كان يتمنى لو أنه كان مكبل اليدين من الخلف لا من الأمام.

للمزيد على يورونيوز: