لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

الجزائر: فرنسا تدعو إلى احترام الشفافية في الانتخابات الرئاسية المقبلة

 محادثة
الجزائر: فرنسا تدعو إلى احترام الشفافية في الانتخابات الرئاسية المقبلة
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

دعت فرنسا هذا الأربعاء إلى "الشفافية الكاملة" فيما يتعلق بالانتخابات الجزائرية المقرر تنظيمها في 18 أبريل-نيسان المقبل، وعبرت عن أملها في إجراء الانتخابات في أفضل ظروف ممكنة.

ويخوض الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة الانتخابات سعيا لولاية خامسة ولتمديد حكمه المستمر منذ 20 عاما لكن احتجاجات حاشدة شهدتها شوارع مختلف المدن الجزائرية خرجت رفضا لذلك.

وقال بنجامين غريفو المتحدث باسم الحكومة الفرنسية: "تابعنا قرار بوتفليقة الترشح في الانتخابات الرئاسية المقبلة في 18 أبريل-نيسان. نريد إجراء هذه الانتخابات في أفضل ظروف ممكنة وبشفافية كاملة في الحملات الانتخابية".

للمزيد:

آلاف الجزائريين يتظاهرون ضد عهدة بوتفليقة الخامسة

مئات الجزائريين يصدحون بالصوت في باريس ويقولون لا لبوتفليقة ولا للعهدة الخامسة

وشهدت الجزائر مؤخرا احتجاجات سلمية شارك فيها الآلاف حيث خرجوا في مسيرات ضد ترشح الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة للانتخابات الرئاسية. وكان آخر هذه الاحتجاجات التظاهرات الطلابية في العديد من المدن الكبرى حيث شهدت باحات معظم الجامعات والكليات الجزائرية تجمعات حاشدة.

ودعا الجزائريون عبر مواقع التواصل الاجتماعي إلى الخروج في مسيرة مليونية الجمعة المقبل لتجديد رفضهم لترشح الرئيس عبد العزيز بوتفليقة.