عاجل

عاجل

مليون دولار لمن يزود واشنطن بمعلومات عن حمزة بن لادن

 محادثة
مليون دولار لمن يزود واشنطن بمعلومات عن حمزة بن لادن
@ Copyright :
(Fotó: rewardsforjustice.net)
حجم النص Aa Aa

مليون دولار، هي المكافأة المالية التي عرضتها الولايات المتحدة لمن يزوّدها بمعلومات تقود إلى القبض على حمزة بن لادن، نجل الزعيم السابق لتنظيم القاعدة المتطرف أسامة بن لادن. بيان للخارجية الأميركية أشار إلى أنّ حمزة بن لادن يعتبر أحد القادة الرئيسيين في التنظيم الإرهابي.

وعلى ما يبدو فاسم حمزة بن لادن الذي كان يعتبر الابن المفضّل لوالده، مؤسس تنظيم القاعدة المتشدد، مدرج منذ العام 2017 على اللائحة الأميركية السوداء للإرهابيين، وهو ما يعني فرض عقوبات قانونية ومالية ضده. وأوضحت الولايات المتحدة أنها ترغب في الحصول على أي معلومات بشأن حمزة بن لادن وبشأن مكان تواجده.

للمزيد:

حمزة بن لادن ينعي نجله أسامة

حمزة بن لادن خليفة لوالده على رأس تنظيم "القاعدة"

وأكد بيان وزارة الخارجية الأميركية أن حمزة بن لادن دعا في العام 2015 إلى استهداف الولايات المتحدة وشنّ هجمات ضدها وضدّ حلفائها عبر رسائل مسجلة ومصورة على الإنترنت، وذلك انتقاما لمقتل والده في العام 2011 على يد قوات كوماندوس أميركية في باكستان.

ويقال إنّ حمزة بن لادن من بين أفراد الأسرة الذين انتهى بهم الحال في إيران بعد هجمات 11 سبتمبر-أيلول للعام 2001 على نيويورك حيث أشارت وثائق تمّ العثور عليها في مجمع كان يسكنه والده في باكستان بعد مقتله إلى أن حمزة كان قيد الإقامة الجبرية في إيران، دون الإفصاح عن مكان تواجده بالضبط.

ومنذ مقتل أسامة بن لادن، يخضع التنظيم المتطرف إلى قيادة أيمن الظواهري، ولكن ذلك لم يمنع حمزة بن لادن من توجيه عدة رسائل تهديدية بضرب المصالح الأميركية والغربية.