عاجل

عاجل

وزير جزائري سابق يستقيل من البرلمان والحزب الحاكم دعماً للاحتجاجات

 محادثة
وزير جزائري سابق يستقيل من البرلمان والحزب الحاكم دعماً للاحتجاجات
حقوق النشر
رويترز
حجم النص Aa Aa

قدم وزير جزائري سابق استقالته من عضوية البرلمان عن الحزب الحاكم وعلق عضويته في الحزب.

واستقال سيدي فروخي وزير الفلاحة والتنمية الريفية والصيد البحري السباق من البرلمان ومن منصبه في حزب جبهة التحرير الوطني في تزامن مع الزلزال السياسي الذي تشهده الجزائر حالياً احتجاجاً على ترشح الرئيس الجزائري عيد العزيز بو تفليقة لعهدة خامسة.

وأعلن الوزير السابق في منشور على موقع فيسبوك تضامنه مع الحراك الشعبي في بلاده قائلاً: "" في الوقت الذي نشهد فيه لحظات استثنائية في هذه الأيام الأخيرة، فإن واجبنا في هذا البلد هو الاستماع ومرافقة هذا الحراك الاجتماعي الهام لمستقبل بلدنا، لطالما اعتقدت أن هذا المثال والنموذج هما فضائل جوهرية لبناء إمكانيات جديدة تتماشى مع تطلعات مواطنينا".

واندلعت احتجاجات حاشدة ضد قرار بوتفليقة، البالغ من العمر 82 عاماً والذي تدور شكوك حول صحته وأهليته للمنصب، خوض الانتخابات وكان مدير حملته قد قال يوم الأحد إن بوتفليقة قرر الترشح، وأنه عرض التنحي بعد عام إذا ما أعيد انتخابه، بعد عشرين عاماً في السلطة.

للمزيد على يورونيوز:

الخارجية الفرنسية عن ترشيح بوتفليقة: نأمل أن تجري الانتخابات بأفضل الظروف الممكنة

بعد إعلان زعلان.. احتجاجات في الجزائر وشرطة مكافحة الشغب تغلق الطرقات

بوتفليقة يعد بانتخابات مبكرة خلال سنة وبدستور جديد في حال فوزه بالعهدة الخامسة