عاجل

عاجل

الحظر والتبليغ.. قواعد جديدة تفرضها العائلة البريطانية الحاكمة على متابعيها على السوشال ميديا

 محادثة
الحظر والتبليغ.. قواعد جديدة تفرضها العائلة البريطانية الحاكمة على متابعيها على السوشال ميديا
حجم النص Aa Aa

متصيدو وسائل الإعلام الاجتماعية وأولئك الذين ينشرون رسائل مسيئة أو مشينة للعائلة الملكية البريطانية يواجهون حظرا قد يصل بهم إلى إبلاغ الشرطة، بموجب إرشادات جديدة نشرها قصر باكنغهام.

وتأتي هذه الخطوة في أعقاب الكشف عن مستويات عالية من الإساءة والانتقادات في الشهر الماضي، موجهة بشكل خاص إلى دوقتي كامبريدج وساسكس، كيت ميدلتون وميغان ماركل.

وأشار موقع العائلة الملكية البريطانية الرسمي إلى "المبادئ التوجيهية لوسائل التواصل الاجتماعي" التي تحدد السلوك المقبول لمتابعي العائلة الملكية على شبكات التواصل الاجتماعي.

اليوم قمنا بنشر إرشادات للتفاعل على مواقع التواصل الاجتماعي التابعة للعائلة الملكية وكليرنس هاوس وقصر كنسينغتون.

وتنص المبادئ العامة على أن التعليقات يجب ألا تكون تشهيرية أو فاحشة أو تهديدا أو مسيئة. وسيتم حظر أي شخص في حال انتهاكه تلك المبادئ وحذف تعليقاته.

هذا التدخل النادر من جانب القصر الملكي عاد بالأذهان إلى الوقت الذي طاردت فيه وسائل الإعلام الأميرة ديانا بشراسة. لكن الخطوة تلاقي حاليا ترحيبا بين مستخدمي موقع تويتر، على الرغم من أن البعض أعربوا عن خيبة أملهم حيالها.

إقرأ أيضا على يورونيوز: