عاجل

عاجل

النرويج تقول إنها برهنت على اعتراض روسيا لنظام تحديد المواقع خلال مناورات لحلف الأطلسي

النرويج تقول إنها برهنت على اعتراض روسيا لنظام تحديد المواقع خلال مناورات لحلف الأطلسي
وزير دفاع النرويج فرانك باكه ينسن - صورة من أرشيف رويترز -
حقوق النشر
(Reuters)
حجم النص Aa Aa

أوسلو (رويترز) - قال وزير الدفاع النرويجي إن لدى بلاده دليلا إلكترونيا على أن القوات الروسية شوشت على إشارات نظام تحديد المواقع العالمي (جي.بي.إس) خلال المناورات التي أجراها حلف شمال الأطلسي في الآونة الأخيرة وطالب الوزير بتفسير من روسيا الجارة الشرقية لبلاده.

كانت فنلندا والنرويج قالتا في نوفمبر تشرين الثاني إن روسيا ربما شوشت عمدا على إشارات نظام تحديد المواقع العالمي قبل وخلال المناورات العسكرية للحلف وهو ما أثر أيضا على حركة الملاحة الجوية المدنية في منطقة القطب الشمالي.

واحتجت النرويج وفنلندا لدى روسيا التي نفت تلك المزاعم عندما صدرت في المرة الأولى.

وقال وزير دفاع النرويج فرانك باكه ينسن للصحفيين "طلبت روسيا منا تقديم دليل. قدمنا لهم الدليل" مضيفا أن الدليل يتضمن قياسات تظهر التشويش على إشارة.

وأضاف "قالت روسيا ’شكرا.. سنعود إليكم عندما يراجع خبراؤنا ذلك’. صدور مثل هذه الإجابة من روسيا أمر إيجابي

"أن تكون جارا لروسيا فإن عليك التحلي بالصبر".

وعندما سُئل إن كانت روسيا قد استهدفت النرويج عن عمد قال الوزير: "كانوا يجرون تدريبات على مسافة قريبة جدا من الحدود ويعرفون أن هذا سيؤثر على المناطق الواقعة على الجانب الآخر".

ورغم أن فنلندا ليست عضوا بحلف شمال الأطلسي فإنها شاركت العام الماضي كحليف في أكبر مناورات يجريها الحلف منذ عشرات السنين والتي شاركت فيها قوات من 31 دولة في منطقة تمتد من بحر البلطيق إلى أيسلندا.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة