عاجل

عاجل

فيديو.. 90 مهاجرا غير شرعي يهربون من قبضة مهربين في ليبيا

 محادثة
بعض المهاجرين الذين تمكنوا من الهرب في ليبيا
بعض المهاجرين الذين تمكنوا من الهرب في ليبيا -
حقوق النشر
ا ب
حجم النص Aa Aa

تسعون مهاجرا غير شرعي سلموا أنفسهم للسلطات الليبية بعدما نجوا الأسبوع الماضي من قبضة المهربين على أطراف مدينة طبرق أقصى شرقي ليبيا.

وسلمهم مركز الشرطة الذي احتجزهم إلى جهاز مكافحة الهجرة غير الشرعية في المدينة، والذي وضعهم بدوره في أحد مراكز الاحتجاز.

كريم محمد، أحد المهاجرين، قال إنه عندما كان بين يدي المهربين عانى التعذيب والضرب والإهانة والإذلال.

وعند وصولهم إلى طبرق قدم عمال الهلال الأحمر الليبي للمهاجرين المساعدة والرعاية اللازمين، بما في ذلك الرعاية الطبية.

وتتراوح أعمار المهاجرين بين 16 و35 عاما، وكلهم رجال لكنهم من بلدان أفريقية مختلفة.

اقرأ أيضا على يورونيوز:

مالطا تسيّطر على سفينة خطفها مهاجرون وبروكسل تعلّق عمليات الإنقاذ في المتوسط

مهاجرون يختطفون سفينة أنقذتهم ويتجهون بها إلى مالطا

التعذيب الجنسي وسيلة ابتزاز المهاجرين واللاجئين إلى أوروبا عبر ليبيا

يفتقر مركز الاحتجاز إلى الضروريات الأساسية اللازمة لإقامة المهاجرين، كما هو الحال مع كافة مراكز الاحتجاز في ليبيا.

وأظهر تسجيل مصور في طبرق زنازين احتجاز ضيقة دون نوافذ، ومراحيض تغطيها القاذورات.

العقيد إدريس مفتاح، رئيس جهاز مكافحة الهجرة غير الشرعية في طبرق قال إن الجهاز تنقصه الإمكانات وناشد وزارة الداخلية- المسؤولة عن الجهاز- منح المهاجرين أولوية.

ورغم استمرار أزمة المهاجرين الذين يعبرون الصحراء الكبرى وصولا إلى السواحل الليبية أملا في بلوغ شواطئ أوروبا، فإن هناك تراجعا ملحوظا في أعداد المهاجرين بعد تنفيذ سياسات وتدابير رادعة من قبل الحكومة الليبية والأمم المتحدة.