عاجل

شاهد: الببغاء الأسمن في العالم .. لم ينقرض بعد

 محادثة
شاهد: الببغاء الأسمن في العالم .. لم ينقرض بعد
حجم النص Aa Aa

يبدو أن فصيلة الببغاء الأسمن في العالم (الكاكابو) والمهددة بالانقراض باتت متوفرة بعد ما أمضت موسم تزاوج قياسي حسب ما قال علماء في نيوزيلندا الخميس. وأضاف العلماء أن الاحترار المناخي من الممكن أن يكون سببا في إنتاج هذا العدد الكبير من فصيلة الببغاء النادرة. وتتزين هذه الفصيلة بريش أصفر وأخضر وقد يصل طولها إلى 60 سنتمترا ووزنها إلى أربعة كيلوغرامات. وهي الببغاء الوحيدة غير القادرة على الطيران. وتنتشر الكاكابو ويعني اسمها "ببغاء الليل" في لغة ماوري، في أربع جزر قبالة الشواطئ النيوزيلندية. وهي تعيش حرة في البرية لكنها مجهزة بجهاز بث فيما تخضع الأعشاش للمراقبة أيضا.

الفصيلة التي كادت أن تندثر منذ خمسين عاما من المتوقع أن يصمد منها نحو 75 من صغارها. ووضع علماء في نيوزيلندا برنامجا للتكاثر يتابع بشكل دقيق إمكانية عملية التبويض وعدد البيضات الناتجة عنه. ويبلغ عدد طيور هذه الفصيلة في الوقت الحالي 147 طيرا بالغا.

الإناث لا تتزاوج إلا كل سنتين والذكور لا يشاركون في رعاية البيض

في هذه الفصيلة النادرة، لا تتزاوج الإناث إلا كل سنتين أو أربع سنوات عندما يكون موسم عنيبات الريمو وهو نوع محلي في نيوزيلندا. وفي مطلع موسم التزاوج يتبختر الذكور أمام الإناث التي تختار شريكا. وبعد التزاوج تنتهي العلاقة ولا يشارك الذكر في رعاية البيض حتى يفقس. وبفضل وفرة عنيبات ريمو هذ العام الناتج عن الاحتباس الحراري تكاثرت الطيور.

للمزيد على يورونيوز:

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox