عاجل

عاجل

"كرة القدم" و"الركبي" و"الكريكيت"... أكاديميات الرياضة قطاع مزدهر في دبي

 محادثة
"كرة القدم" و"الركبي" و"الكريكيت"... أكاديميات الرياضة قطاع مزدهر في دبي
حجم النص Aa Aa

تقدر قيمة الرياضة في دبي بنحو 600 مليون يورو، لذا لا عجب من وجود أكاديميات رياضية ضخمة في المدينة. تشجع هذه المؤسسات الحياة الصحية وتساعد الجيل القادم على تحقيق أحلامه الرياضية. إيان سيللي، اللاعب السابق في فريق أرسنال هو المدير الفني لمدرسة "أرسنال لكرة القدم في دبي"، التقيناه وقال لنا عن أهمية أكاديميته: "كرة القدم رياضة جماعية. والمعايير هنا مرتفعة للغاية. فالأمر لا يتعلق بالفوز فقط، بل من المهم للأطفال أن يتطوروا في المدرسة".

افتتحت المدرسة في 2009، ومنذ ذلك الحين عبر من خلالها أكثر من 10 آلاف لاعب من جميع المستويات والقُدْرات. وأخبرنا إيان سيللي عن ذلك قائلا: "لدينا جميع القدرات. يوجد فتيان يحبون كرة القدم لا أكثر، وتوجد نخبة من المواهب. كمدربين نسعى إلى تطوير اللاعبين، ونأمُل أن يتمكن أحدهم في يوم ما من تشكيل أول فريق".

اقرأ أيضا:

قال أحد الفتيان المشاركين : "التدريبات ممتعة! أحب التدريب والعمل الجاد كي أتطور وأستمتع". وقال فتى آخر: "ينصحني المدربون بأداء التمرينات في المنزل لأصبح أفضل لاعب". إلى جانب تقديم منهج احترافي إلى المشاركين، تسهم المدرسة أيضا في تطوير المجتمع الأوسع. إيان سيللي أخبرنا أن "المدرسة أنشئت لدعم المجتمع ككل"، وأنهم حريصون على "استقطاب جنسيات من مختلِف البلدان".

عند فندق وشاطئ جميرا النسيم، تنظم أكاديمية "مايك فيليبس" للرغبي دورة تدريبية خاصة. هذه الأكاديمية تحمل اسم مؤسسها مايك فيليبس، لاعب الركبي السابق في ويلز، الذي قرر بعد اعتزال اللعب إنشاء أكاديمية في دبي. عن هذه التجربة يقول: "بعد الاعتزال، من الجميل تعليم الصغار هذه اللعبة المهمة للغاية. فالانضباط والاحترام أساسٌ لكل شيء، هذه الأخلاقيات جزء من الركبي".

يوجد في دبي أكثر من 700 أكاديمية رياضية، وتسعى مختلف المؤسسات الرياضية إلى تحقيق الفائدة والمتعة معا، بحسب ما يقول مايك فيليبس: "من المثير أن تجد متعتك في تنظيم حلقات تدريب الركبي، والتأكد من أن الأطفال يتعلمون جيدا، ومن المهم أن تدور الأمور بمتعة".

يعتقد مايك أنه في ظل سيطرة وسائل التواصل الاجتماعية من المهم الابتعاد عن الأجهزة الذكية من حين لآخر. ويقول في هذا الصدد: "الأطفال منشغلون كثيرا بالألواح الرقمية، وهذا أمر مزعج. أعتقد أنه من المهم دفعهم للخروج والاستمتاع باللعب. أريد للأطفال أن يخرجوا لممارسة الرياضة".

يخطط المدرب أن يصحب أعضاء أكاديميته في جولة إلى المملكة المتحدة خلال الصيف.

تتخذ أكاديمية مجلس الكريكيت الدولي في "موتور سيتي" منشآت لها لتدريب المنتسبين الصغار إلى جانب أعضاء المنتخب الإماراتي. اللاعب راميز شاهزاد، من فريق الإمارات للكريكت قال لنا:"منشآتنا هي الأفضل في العالم. البرنامج المتبع جيد جدا، والأكاديمية هنا جيدةٌ أيضا. بالإضافة إلى وجود عدد من الأكاديميات في جميع أنحاء دبي. لكن أظن أن هذا المكان هو الأفضل لأنه مزود بالآلات والمدربين، وكل ما يحتاجه لاعب الكريكت".

عن التدريب إلى جانب المحترفين قال لنا أحد الأطفال : "أمر رائع أن نشاهد لاعبي الكريكيت المحترفين وهم يلعبون كي نتعلم منهم".

عدد مرتادي أكاديمية الكريكت في دبي بلغ 300 ألف شخص. ويل كيتشن هو المدير العام للأكاديمية الدولية هنا قال: "الرياضة بالنسبة إلي تشكل جزءًا لا يتجزأ من حياة الناس. الناس خلقوا ليكونوا نشيطين، لذلك يوجد هنا العديد من الأكاديميات لممارسة النشاطات خلال أوقات الفراغ".

خيارات متعددة لمحبي الرياضة في دبي. العدد الكبير للأكاديميات يعكس الطلب القوي على هذه المؤسسات التي تهدف إلى تشجيع نمط حياة أكثر صحة إلى جانب تحقيق المتعة.