لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

مادونا تظهر بالنقاب في مطار جون كيندي الأمريكي

 محادثة
المغنية الأمريكية مادونا
المغنية الأمريكية مادونا -
حقوق النشر
رويترز
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

قبل أيام من صدور ألبومها الجديد "ليدي إكس" المرتقب في 14 يونيو/ حزيران المقبل، صنعت نجمة البوب مادونا جدلا كبيرا بعد ارتدائها لباسا يشبه النقاب في مطار جون كنيدي في نيويورك يوم الأربعاء الماضي. ولطالما عرفت مادونا بحبها الكبير للفت الإنتباه>

وسبق لمادونا وأن ظهرت في أزياء فاضحة وأخرى محرجة سواء خلال أغانيها المصورة او على المسارح والحفلات. فمن لا يتذكر الطاقم ذو الصدر المخروطي الذي ظهرت به مادونا ووقعه المصمم الفرنسي الشهير جان بول غوتيي. وكذلك مقطع الاستهزاء من الدين في أغنية "أحب الصلاة، Like A Prayer". على مدى ثلاثين عاما كاملة، جعلت مادونا، الاستفزاز، مبدأ يحكم حياتها رغم غضب الفاتيكان والسلطات منها في التسعينات. كانت الشرطة تنتظر الأيقونة في نهاية كل حفلاته الموسيقية لإعتقالها بتهمة الإهانة والأفعال الفاضحة العلنية.

اقرأ أيضا على يورونيوز:

مادونا، رفعت في مطار كيندي من درجة الإستفزار والسلوك المثير للجدل فيما يتعلق بملابسها بهدف التخفي، بعد ان وصلت بحسب صحف غربية مطار جون كيندي، أحد أكثر المطارات ازدحاما في العالم وهي ترتدي نقابا. ولأنها مادونا لم يكن النقاب كلاسيكي ولم يجعلها تمر مرور الكرام، حيث ارتدت أيقونة البوب حذاء لويس فيتون ومعطفا بأكمام من الدانتيل.