غرامة يومية على ملك بلجيكا السابق بسبب قضية نسب

غرامة يومية على ملك بلجيكا السابق بسبب قضية نسب
بقلم:  Euronews مع رويترز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

غرامة يومية على ملك بلجيكا السابق لحين إجراء اختبار حمض نووي في قضية نسب

اعلان

أمرت محكمة بلجيكية الملك السابق للبلاد بدفع خمسة آلاف يورو (5600 دولار) يوميا حتى يخضع لاختبار الحمض النووي لحسم قضية أبوة أقامتها امرأة تقول إنها ابنته.

وقال مصدر قضائي إن على الملك ألبرت الثاني البالغ من العمر 84 عاما أن يدفع المبلغ للفنانة البلجيكية دلفين بويل عن كل يوم يتقاعس فيه عن تنفيذ أمر المحكمة الذي صدر العام الماضي بتقديم عينة لإجراء اختيار الحمض النووي. ويطعن ألبرت، الذي تنازل عن العرش قبل ستة أعوام إلى ابنه فيليب، على الحكم.

ويكافح الملك السابق مزاعم بويل منذ أكثر من عشر سنوات. وأثبتت اختبارات حمض نووي أمرت بها المحكمة بالفعل أنها ليست ابنة والدها القانوني جاك بويل وهو سليل واحدة من أكثر الأسر ثراء في بلجيكا.

وأصبحت هويتها مثار جدل عام بعد نشر السيرة الذاتية للملكة باولا، زوجة ألبرت الإيطالية، عام 1999 والتي زعمت فيها أنه كان على علاقة بامرأة لفترة طويلة كانت ثمرتها الابنة في ستينيات القرن الماضي.

للمزيد على يورونيوز:

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

السلطات البلجيكية تقبض على مشتبه به يخطط لمهاجمة السفارة الأمريكية

السجن 6 أشهر مع وقف التنفيذ ضد زعيم حزب الإسلام في بلجيكا بسبب عدم مصافحة إمراة والنظر إليها

بلجيكا تحيي الذكرى الثالثة لضحايا تفجيرات 2016