لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox

عاجل

عاجل

الشرطة المجرية توقف قبطان العبارة المتورطة في حادث قارب السياح في الدانوب

 محادثة
الشرطة المجرية توقف قبطان العبارة المتورطة في حادث قارب السياح في الدانوب
حقوق النشر
REUTERS/Bernadett Szabo
حجم النص Aa Aa

أوقفت السلطات المجرية قبطان العبارة (سفينة) التي اصطدمت بالقارب السياحي الذي كان يقل سياحاً من كوريا الجنوبية أمس، الجمعة، في الدانوب، ما أدى إلى مقتل ما لا يقل عن سبعة أشخاص غرقاً، وفقدان 21 آخرين.

وقالت السلطات المجرية إن كل الذين تم إنقاذهم خرجوا من المستشفى ما عدا أولئك الذين يعانون من كسور، مضيفة أن التحضيرات لانتشال القارب السياحي من قعر الدانوب، بدأت.

والقارب الذي غرق من الصناعة السوفياتية وقد تمّ إنتاجه منذ نحو 70 عاماً، ويقول مالكه إنه كان يخضع لفحوصات ميكانيكية بشكل سنوي.

وكانت السلطات المجرية والكورية الجنوبية أعلنت يوم أمس، الجمعة، عن وفاة 7 أشخاص على الأقل وفقدان تسعة عشر آخرين في حادث غرق قارب في نهر الدانوب الذي يعبر العاصمة المجرية، بودابست.

وبحسب ما تقوله مصادر السلطات الكورية، إن 33 سائحاً من البلاد كانوا على متن القارب، وفقد 19 منهم بينما نجحت فرق الإنقاذ بانتشال سبعة آخرين، تمّ نقلهم في وقت لاحق إلى المستشفى في بودابست، وهم في حالة مستقرة.

وإضافة إلى السياح الكوريين كان هناك مواطنان مجريان على متن القارب، وهما فردا الطاقم. وقال ميهالي توث، أحد الناطقين المجريين باسم مالك القارب "إنه لم يكن يعاني من مشاكل تقنية، مضيفاً أن لا معلومات لديه عمّا حصل بالضبط".

وأضاف توث "السلطات تحقق في الحادث. كل ما نعرفه حتى الساعة هو أن القارب غرق بسرعة".

ووجه رئيس الوزراء المجري، فيكتور أوربان، ورئيس الدولة، يانوس أدير، التعازي للشعب الكوري والحكومة وقالا في بيان مشترك "نحن مع الضحايا وعائلاتهم. أفكارنا وصلواتنا معهم في هذه اللحظات العصيبة".

وقال رئيس كوريا الجنوبية، مون جاي-إن إن سلطات بلاده ستعمل مع سلطات بودابست لتبيان سبب الحادث، مضيفاً أن "السرعة في التحقيق تمثل أحد أهم الأشياء بالنسبة لكوريا".

فرضية الاصطدام تأكدت

بحسب ما قالته وسائل الإعلام المجرية أمس، إن القارب الذي يبلغ طوله 26 متراً غرق بعد اصطدامه بقارب آخر بالقرب من مبنى البرلمان المجري في بودابست.

وقال شاهد لأحد المواقع الإعلامية المجرية إنه رأى القارب يصطم بعبارة من الحجم الكبير، ولهذا السبب قامت الشرطة المجرية بإيقاف قبطان العبارة وفتح تحقيق معه. وهذا ما تأكد اليوم.

ولم يساعد العامل المناخي فرق الإنقاذ المجرية في التدخل سريعاً لإنقاذ السياح، إذ عززت غزارة الأمطار المنهمرة منذ بداية أيار/مايو الحالي قوة التيار في الدانوب، كما أن درجة حرارة المياه تتراوح بين 10 و15 درجة.

واستمرت عمليات الإنقاذ خلال ليل أمس كما تشير الصور في الفيديو أعلاه.

أيضاً على يورونيوز:

ناج من غرق سفينة المهاجرين قبالة تونس: رأيتهم يغرقون واحداً تلو الآخر

شاهد: 2000 شخص يشاركون في تظاهرة الغطس السنوي في مياه نهر الدانوب الباردة