Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
ابحثوا عنا
اعلان

تطبيق ذكي لقياس ضربات القلب ومستوى الضغط والحالة النفسية عبر "سيلفي"

أ.ب
أ.ب
Copyright 
بقلم:  Euronews
نشرت في
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

يتيح تطبيق "أنورا" والذي يحتوي على تقنية عصرية تسمح للأشخاص بمتابعة صحتهم العامة بمجرد التقاط صورة شخصية (سيلفي). المزيد في المقالة أدناه...

اعلان

يتيح تطبيق "أنورا" والذي يحتوي على تقنية حديثة، تسمح للأشخاص بمتابعة صحتهم العامة عن طريق التقاط صورة شخصية "سيلفي" على الهاتف المحمول. ويحصل الشخص على النتيجة في غضون 30 ثانية بحسب مصممي التطبيق الجديد.

قامت شركة "نورالوجكس" الكندية والتابعة لمنظمة العفو الدولية بإدخال تقنية الخيال العلمي ويمكن تحميله مجانا على معظم الهواتف الذكية.

ويقول كانج لي، رئيس البحث العلمي في الشركة، إن التطبيق يدمج تقنية علمية جديدة، تستخدم كاميرا فيديو تقليدية، لاستخراج معدلات تدفق الدم على الوجه، دون الحاجة إلى الاتصال.

ويوضح لي، أنه من خلال تدفق الدم، يمكننا الحصول على الكثير من المعلومات الصحية المهمة، كمعدل ضربات القلب والتنفس وضغط الدم إضافة إلى الحالة النفسية والعاطفية.

ويعمل التطبيق مع كل أنواع كاميرات الهواتف المحمولة التقليدية وباستخدام إضاءة عادية، بحيث ينعكس الضوء وأطوال موجاته في طبقات الجلد المختلفة للكشف عن تفاصيل تدفق الدم في وجه الإنسان.

لا تزال الشركة تعمل على تطوير هذه التقنية بهدف مساعدة الأطباء واستخدامها داخل المستشفيات. علما بأن دقة قياسات ضربات القلب تصل الى 99.98 في المائة و90 في المائة للتنفس. وتأكد الشركة في موقعها أن تطبيق "أنورا" بشكله الحالي يعزز العافية وإذا كانت لديك أسئلة متعلقة بالصحة، فيرجى الاتصال طبيبك الخاص.

للمزيد على يورونيوز:

تعرف على الأمراض النفسية التي تصيب سكان مناطق الحرب

[منظمة الصحة العالمية تصنف "إرهاق العمل" ضمن قائمة التصنيف الدولي للأمراض](منظمة الصحة العالمية تصنف )

منظمة الصحة العالمية: كيف يتحول إدمان ألعاب الفيديو إلى إضطراب عقلي؟

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

"كُنْ جميلا ترى الوجود جميلا.. وتعيش طويلا" هكذا تقول دراسة علمية عن التفاؤل

أكبر سرقة ذهب في تاريخ كندا تكشف عنها الشرطة و9 أشخاص يواجهون الاتهامات

"اعتراف بدورها الحيوي".. كندا تعلن استئناف تمويل "الأونروا" بعد تجميد مؤقت