وسائل الإعلام الرسمية الصينية تنتقد التدخل الخارجي في شؤون هونج كونج

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
وسائل الإعلام الرسمية الصينية تنتقد التدخل الخارجي في شؤون هونج كونج
محتجون في هونج كونج يرفعون لوحة عليها رسم يسخر من كاري لام رئيسة هونج كونج التنفيذية أثناء احتجاج يوم الأحد. تصوير: خورخي سيلفا - رويترز.   -  حقوق النشر  (Reuters)

شنغهاي (رويترز) – قالت صحيفة تشاينا ديلي الرسمية بالصين إن “التدخل” الخارجي في شؤون هونج كونج نفاق وينم عن نوايا سيئة وإن بكين ستواصل دعم كاري لام رئيسة هونج كونج التنفيذية على الرغم من دعوات لاستقالتها.

وقالت لام يوم السبت إنها علقت لأجل غير مسمى مشروع قانون مثيرا للجدال يعدل قانون هونج كونج لتسليم المتهمين بعد احتجاجات استمرت أسبوعا وشابتها أعمال عنف أحيانا ودعا نشطاء إلى استقالتها فورا.

ولكن الصحيفة ذكرت في مقال أن دعم الصين للام “لن يتزعزع لا في مواجهة أعمال العنف في الشوارع ولا أمام التدخلات ذات النوايا السيئة للحكومات الأجنبية”.

ورحب متحدث باسم القنصلية الأمريكية في هونج بقرار لام وحث على أخذ وجهات نظر المجتمعين الداخلي والدولي إذا سعت حكومتها إلى إجراء تعديلات في قوانين التسليم ولا سيما فيما يتعلق بالصين.

ولكن تشاينا ديلي قالت إن “ترتيبات (هونج كونج) لتسليم الهاربين شأن داخلي محض”. وأضافت أنه يجب ألا يكون لدول مثل الولايات المتحدة أو بريطانيا رأي في هذا الأمر.

وحذرت صحيفة جلوبال تايمز المملوكة للدولة في مقال افتتاحي آخر الولايات المتحدة من استخدام هونج كونج “كورقة مساومة” لفرض تنازلات في المحادثات التجارية.

وقالت إن “أعمال الشغب في هونج كونج لن تؤدي إلا إلى تعزيز موقف بكين الصارم ضد واشنطن”.

(رويترز)